بنـــوك

محادثات ماراثونية الأسبوع القادم لتشكيل اتحاد مصرفي أوروبي

أيمن عزام: تسعى حكومات ونواب برلمان الاتحاد الأوربي إلى التوصل لاتفاق الأسبوع القادم بشأن كيفية التعامل مع البنوك الخاسرة، حيث ستبدأ محادثات ماراثونية لتحديد الجهة التي ستقرر إغلاق البنوك المتعثرة والجهة التي ستدفع فاتورة إنقاذها. وذكرت وكالة رويترز، أن الاتفاق…

شارك الخبر مع أصدقائك

أيمن عزام:

تسعى حكومات ونواب برلمان الاتحاد الأوربي إلى التوصل لاتفاق الأسبوع القادم بشأن كيفية التعامل مع البنوك الخاسرة، حيث ستبدأ محادثات ماراثونية لتحديد الجهة التي ستقرر إغلاق البنوك المتعثرة والجهة التي ستدفع فاتورة إنقاذها.

وذكرت وكالة رويترز، أن الاتفاق سيكون هو الخطوة الأخيرة اللازمة لتشكيل اتحاد مصرفي أوربي يحتفظ بسلطة مراقبة جميع البنوك في منطقة اليورو، ويعمل وفقا لقواعد واحدة لإغلاق البنوك المتعثرة أو إعادة هيكلتها، ويتيح وضع الأموال في صندوق واحد يتم الإنفاق منها على هذه البنوك.

ويستهدف الاتحاد المصرفي الأوروبي استعادة الثقة فى البنوك الأوربية وتعزيز قدرتها على إقراض الشركات والأسر.

وكانت البنوك الأوروبية قد واجهت مصاعب في تقديم قروض جديدة بسبب انشغالها بجمع رؤوس الأموال وتقليص حجم القروض الرديئة التي تزايدت أثناء الركود عقب اندلاع الأزمة المالية العالمية وأزمة الديون السيادية في منطقة اليورو.

ووافق واضعو السياسات العام الماضي على تمكين البنك المركزي الأوربي من مراقبة جميع البنوك في منطقة اليورو على أن يبدأ البنك في ممارسة سلطاته الجديدة بداية من نوفمبر القادم.

ومن المتوقع أنه في حالة الإخفاق فى الوصول لاتفاق الأسبوع القادم، فلن يتوفر وقت كاف لاستكمال التشريعات اللازمة لتشكيل هذا الاتحاد المصرفي الأوروبي، حيث سيتم تأجيل القانون فترة لا تقل عن 7 أشهر أو أكثر بعد انتهاء الجلسة الختامية للبرلمان الأوربي الحالي في منتصف أبريل القادم.

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »