اقتصاد وأسواق

مجمعات للزيت الخام والغاز بمناطق الاستكشاف

 أشرف فكري:   أعلنت الهيئة العامة للبترول إنشاء مجمعات رئيسية لتجميع واستقبال ونقل الزيت الخام والغاز الطبيعي، بهدف خدمة الاستكشافات البترولية الجديدة في مناطق خليج السويس والصحراء الغربية والبحر المتوسط.   وقال هاني نصار نائب رئيس الهيئة العامة للبترول للاتفاقيات…

شارك الخبر مع أصدقائك

 أشرف فكري:
 
أعلنت الهيئة العامة للبترول إنشاء مجمعات رئيسية لتجميع واستقبال ونقل الزيت الخام والغاز الطبيعي، بهدف خدمة الاستكشافات البترولية الجديدة في مناطق خليج السويس والصحراء الغربية والبحر المتوسط.

 
وقال هاني نصار نائب رئيس الهيئة العامة للبترول للاتفاقيات والاستكشاف إن المجمع الأول سيقام في منطقة رأس شقير للاستفادة من الإنتاج النفطي للشركات الدولية العاملة في المنطقة.
 
ومن المقرر أن يخدم هذا المجمع حقول الإنتاج في مناطق رأس شقير وجبل الزيت ورأس بدران، خاصة أن منطقة خليج السويس تنتج حوالي %65 من إنتاج الزيت الخام بمصر.
 
وأضاف أن المجمع الثاني سيقام في الصحراء الغربية، والثالث في إحدي مناطق البحر المتوسط بهدف خدمة عمليات إنتاج الغاز الطبيعي.
 
وقال نصار: إن الهدف من إقامة هذه المجمعات تحقيق 3 أهداف رئيسية تتمثل في سرعة وضع الاكتشافات علي الإنتاج وتوفير الفترة الزمنية لوضع الكشف الجديد علي الإنتاج لمدة تتراوح بين 5-4 سنوات لكل كشف، بالإضافة إلي التوفير في التكاليف الرأسمالية والمصروفات المستردة للشريك الأجنبي، بما ينعكس علي زيادة نصيب حصة مصر من إنتاج الزيت وتعظيم معامل الاستخراج من الحقول المنتجة بما ينعكس إيجابيًا علي التدفقات النقدية لقطاع البترول.
 
وتعاني مصر من نقص متوال في الزيت الخام، حيث انخفض إنتاج البلاد من الزيت من 700 ألف إلي 670 ألف برميل يوميا.
 
وأوضح نائب رئيس هيئة البترول أن مميزات هذا المشروع ستنعكس بالفائدة علي القطاع من حيث جذب الاستثمارات العالمية وتوقيع المزيد من الاتفاقيات التي تساهم في دعم وزيادة الاحتياطي والإنتاج من البترول والغاز والمصروفات المستردة، بما ينعكس علي زيادة نصيب مصر من الزيت الخام.
 
وكان قطاع البترول قد بدأ تنفيذ برنامج عاجل للإسراع بتنمية الاكتشافات الجديدة بخليج السويس بالصحراء الغربية، لزيادة الإنتاج بحوالي 100 ألف برميل يومياً ابتداء من بداية العام القادم، منها نحو 60 ألف برميل يومياً من منطقة خليج السويس، ونحو 40 ألف برميل يومياً من منطقة الصحراء الغربية.
 
وكان المهندس سامح فهمي وزير البترول قد صرح بأن البرنامج سيستغرق تنفيذه عاماً، مشيراً إلي أنه لضمان تنفيذ البرنامج وفقاً للمعدلات المخططة تم تشكيل مجموعتي عمل، الأولي تختص بالاكتشافات المحققة في الصحراء الغربية ويرأسها المهندس شامل حمدي وكيل أول وزارة البترول، والمجموعة الثانية لخليج السويس ويرأسها المهندس عبدالعليم طه رئيس هيئة البترول وأوضح أن كل مجموعة تضم ممثلين لجميع الشركات بكل منطقة لسرعة اتخاذ القرار، مشيراً إلي أن هذا البرنامج سيسير بالتوازي مع خطط الإنتاج الحالية.

شارك الخبر مع أصدقائك