عقـــارات

مجلس الوزراء: العاصمة الإدارية للمواطنين «لن نحيطها بأسوار فولاذية»

لا صحة على الإطلاق لبناء أي أسوار ضخمة من الكتل الفولاذية أو الأسمنتية حول العاصمة الإدارية الجديدة.

شارك الخبر مع أصدقائك

نفى مجلس الوزراء ما تردد في بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء، عن بناء أسوار ضخمة من الكتل الفولاذية والأسمنتية حول العاصمة الإدارية الجديدة، يصل ارتفاعها لـ 7 أمتار.

وذكر مجلس الوزراء، عبر تقرير المركز الإعلامي الذي يصدره لتوضيح الحقائق ورصد الشائعات، اليوم الجمعة، أنه تواصل مع شركة العاصمة الإدارية الجديدة، ونفت تلك الأنباء.

وأكدت شركة العاصمة الإدارية الجديدة، أنه لا صحة على الإطلاق لبناء أي أسوار ضخمة من الكتل الفولاذية أو الأسمنتية حول العاصمة الإدارية الجديدة.

وأوضحت الشركة خلال تقرير مجلس الوزراء الذي يصدره المركز الإعلامي، أن العاصمة الإدارية الجديدة تُعد مدينة خدمية وإدارية في المقام الأول؛ وستكون مفتوحة على مدار اليوم، وتستقبل كافة شرائح المجتمع دون أي حواجز أو أسوار.

وأضافت الشركة في تقرير مجلس الوزراء، أن العاصمة الإدارية الجديدة يتم إنشاؤها على مساحة 170 ألف فدان، وبالتالي لا يمكن إنشاء سور يحيط بهذه المساحة الضخمة.

 وأشارت إلى أنه يتم إنشاء أسوار داخلية فقط حول محطات الكهرباء والمياه أو الجهات السيادية داخل العاصمة الإدارية.

في سياق متصل، ألمح تقرير مجلس الوزراء لتوضيح الحقائق، أن العاصمة الإدارية الجديدة تستهدف استيعاب 6.5 مليون نسمة.

وتابعت بأنه يتم تنفيذ عدد كبير من الوحدات السكنية، والحي السكني الثالث يشهد تنفيذ 697 عمارة بواقع 19944 وحدة سكنية، و328 فيلا بواقع 328 وحدة سكنية.

 والحي السكني الخامس يشهد تنفيذ 295 عمارة، و105 فيلات، ويضم وحدات لأغراض سكنية وتجارية وإدارية.

 فضلاً عن مشروعات الإسكان الأخرى، وهي تتضمن 2174 عمارة، تضم 63 ألف وحدة سكنية و2620 فيلا.

وتابعت شركة العاصمة الإدارية بأن هذا بخلاف المشروعات السكنية الاستثمارية الأخرى.

وفي النهاية، أهابت شركة العاصمة الإدارية الجديدة بكافة وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار.

وناشدتهم عدم الالتفات للأخبار مجهولة المصدر والتي تسعى للنيل من ثقة المواطنين في أحد المشاريع القومية العملاقة، والرجوع في حالة وجود أي استفسارات للموقع الرسمي للشركة (acud.eg).

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »