اتصالات وتكنولوجيا

متى يبدأ المشغلون تقديم الجيل الخامس؟

❏ حمدى الليثى: جنى عوائد«4G» يتطلب المزيد من الوقت.. وضرورة دراسة التجارب الناجحة ❏ مصدر بشركة «محمول»: تحتاج إلى توافر بنية تحتية مؤهلة ❏ عبدالعزيز بسيونى: يجب استيعاب خدمات «LTE» أولاً ❏ خالد شريف: 300 ميجاهرتز ترددات كافية لإطلاق الخدمة تجاريامحمود جمال وسمية

شارك الخبر مع أصدقائك

❏ حمدى الليثى: جنى عوائد«4G» يتطلب المزيد من الوقت.. وضرورة دراسة التجارب الناجحة
❏ مصدر بشركة «محمول»: تحتاج إلى توافر بنية تحتية مؤهلة
❏ عبدالعزيز بسيونى: يجب استيعاب خدمات «LTE» أولاً
❏ خالد شريف: 300 ميجاهرتز ترددات كافية لإطلاق الخدمة تجاريا

محمود جمال وسمية كمال

توقع عدد من مسئولى شركات الاتصالات، تفعيل خدمات تكنولوجيا الجيل الخامس «5G» بالأسواق فى عام 2022 على أقصى تقدير، بشرط توافر بنية تحتية مؤهلة واستكمال ربط محطات أبراج المحمول بشبكة البنية التحتية الأرضية المملوكة للمصرية للاتصالات، من خلال كابلات الألياف الضوئية.

وقالوا إن شركات الاتصالات بحاجة إلى طرح ترددات إضافية لتشغيل الخدمة لا تقل عن 300 ميجاهرتز أولا.

جاء ذلك على خلفية تصريحات المهندس ياسر القاضى، وزير الاتصالات فى وقت سابق، بأن مصر ستدخل عصر تكنولوجيا الجيل الخامس للاتصالات عام 2020 ، لتكون بذلك من أوائل دول منطقة الشرق الأوسط التى بدأت تقديم الخدمة.

ونجحت «الاتصالات» فى جلب عائدات للدولة، من طرح تراخيص الجيل الرابع للاتصالات «4G» بقيمة 1.1 مليار دولار ، و10 مليارات جنيه ، وبدأت شركات المحمول الثلاث والمصرية للاتصالات منذ أسابيع فى تقديم الخدمة تجاريا لعملائها، من خلال باقات عروض وسرعات متبانية للإنترنت.

وتشير تقارير صدرت مؤخرا عن مؤسسات بحثية دولية، إلى أن كوريا الجنوبية تستثمر 1.5 مليار دولار فى التجهيزات الفنية لإطلاق تكنولوجيا خدمات الجيل الخامس للاتصالات.

كما أن مجموعة من 20 شركة اتصالات كبرى، بما فى ذلك «دويتشه تيليكوم» و«نوكيا» و«فودافون» و«بريتيش تيليكوم»، تعتزم إطلاق الخدمة الجديدة فى كل دول الاتحاد الأوروبى بحلول عام 2020.

وبحسب شركة «بى إس بى» للأبحاث التسويقية، فإن خدمات «5G» ستضيف للناتج المحلى الإجمالى العالمى 3 تريليونات دولار خلال الفترة من 2020 وحتى 2035.

وقال الدكتور خالد شريف، مساعد وزير الاتصالات السابق ، إن الاتحاد الدولى للاتصالات، بصدد إطلاق المواصفات القياسية والفنية الخاصة بتشغيل خدمات «5G» عالميا خلال الربع الأول من 2018.

وأوضح أن تفعيل خدمات «5G» فى مصر بحاجة إلى طرح ترددات جديدة للمشغلين تصل إلى 300 ميجاهرتز كمرحلة أولى بخلاف الموجودة حاليا لدى المشغلين وتبلغ نفس المساحة.

واستنكر تأخر شركات الاتصالات فى اختبار التكنولوجيا الجديدة، رغم نجاح مشغلين عرب، ومنهم اتصالات الإمارات فى تسجيل سرعات إنترنت تتخطى الـ 70 جيجابايت فى الثانية.

وأجرت «اتصالات الإمارات» منذ أيام خلال مشاركتها فى فعاليات الدورة السابعة والثلاثين من معرض ومؤتمر «جيتكس دبى» للاتصالات خلال الفترة من 8 إلى 12 أكتوبر الجارى، تجربة حية لتكنولوجيا الجيل الخامس بسرعة وصلت إلى 71 جيجابايت فى الثانية.

وشدد على سرعة توصيل محطات أبراج شركات المحمول بالشبكة الأرضية المملوكة للمصرية للاتصالات، عبر شبكة كابلات الألياف الضوئية التى توفر سرعات مرتفعة للإنترنت مقارنة بنظيرتها النحاسية ، الأمر الذى يرجع إلى الأخيرة، كونها المحتكر لخدمات البنية التحتية محليا.

وقال مصدر مسئول بإحدى شركات المحمول ، إن مصر لاتزال على أعتاب خدمات تكنولوجيا «4G»، وعند توافر بنية تحتية مؤهلة وترددات جديدة ستبدأ الشركات فعليا فى تشغيل خدمات «5G»

ورأى حمدى الليثى، الرئيس التنفيذى لشركة «ليناتل» لحلول شبكات الاتصالات، أن مصر أمامها 3 أعوام على الأقل لإطلاق الخدمة ، مرجعا السبب إلى حاجة المشغلين لمزيد من الوقت لجنى عوائد تراخيص الجيل الرابع أولا.

وأضاف أن تشغيل الخدمة يتطلب أيضا شراء معدات وأجهزة فنية جديدة ، إلا أنه يجب دراسة التجارب المشابهة وتحديد مقومات نجاحها.

وكان ستيفانو جاستاوت، رئيس شركة فودافون مصر، قد توقع فى تصريحات صحفية، جنى الشركة عوائد الاستثمار فى خدمات «4G» والتى تتجاوز نحو المليار جنيه تقريبا، خلال 2- 3 أعوام، لافتا إلى أن السوق المصرية تحتمل دخول مشغل رابع جديد لخدمات المحمول، يتمثل فى المصرية للاتصالات على غرار تجربة إيرلندا التى يعيش بها 4 ملايين مواطن، ويعمل فيها 5 شبكات للمحمول.

ورجح عبدالعزيز بسيونى، مدير قطاع تطوير الأعمال بشركة «تلى تك» لخدمات الاتصالات، دخول تكولوجيا «5G» بعد مرور 5 سنوات، مشيرا إلى أننا بحاجة إلى استيعاب خدمات الجيل الرابع«LTE» أولاً، وتوفير تردداته.

وأكد أن الجيل الرابع للاتصالات سيخلق بالضرورة تطبيقات تتناسب مع تكنولوجيا الجيل الخامس، فى ظل توافر سرعات عالية للإنترنت مع طرح خدماتها فى الأسواق.

وكشفت الاختبارات التى أجراها فريق بحثى من مركز تطوير شبكات «5G»، بجامعة سرى فى بريطانيا، عن أنه يمكن تحميل ملف بحجم 100 ميجابايت فى 3 ثوان، كما أن السرعة الجديدة تفوق متوسط سرعة التحميل فى شبكات الجيل الرابع بـ 65 ألف مرة.

شارك الخبر مع أصدقائك