Loading...

متحدث وزارة الكهرباء ينصح بفصل التيار عن أي جهاز غير مستخدم (فيديو)

Loading...

مؤكدا عدم حرمان أي مواطن من الكهرباء

متحدث وزارة الكهرباء ينصح بفصل التيار عن أي جهاز غير مستخدم (فيديو)
محمد مجدي

محمد مجدي

9:21 م, السبت, 20 أغسطس 22

أكد الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء، أنه تم التنسيق بين كافة الجهات المعنية لمتابعة حريق مول كارفور الإسكندرية، ويتم حاليا مراجعة اللوحة الكهربائية الداخلية للمول.

وقال حمزة خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى في برنامج على مسؤوليتي على فضائية صدى البلد، إنه لابد على المواطنين مراجعة الدوائر الكهربائية والشبكة الداخلية، والتأكد من أن الأحمال الكهربائية داخل المكان تناسب الشبكة المغذية.

وأضاف حمزة مثلا فيش الكهرباء والأجهزة الكهربائية في المطبخ والثلاجة لابد من التأكد أن الشبكة تناسب الأحمال الموجودة في تلك الأجهزة المستخدمة، مع التأكد أن المفاتيح الكهربائية الموجودة داخل البيت لم تتعرض للتلف.

وتابع حمزة أن مراجعة الشبكات الكهربائية الموجودة داخل البيوت مهم جدا ، مشيرا إلي أن فصل مفتاح من لوحة المفاتيح عند حدوث أي مشكلة في جهاز من الأجهزة هو انذار بوجود مشكلة يجب حينها الاستعانة بفني متخصص لمراجعة أسباب الفصل واصلاحه.

ونصح المواطنين بفصل الأجهزة عن الكهرباء عند انقطاع التيار الكهربائي ، مع فصل اسلاك الكاتيل وشاحن الهاتف المحمول من فيشة الكهرباء عندما لا يتم استخدامه.

وقال حمزة: أي سخونية في كابل أو سلك كهربائي هو انذار بوجود مشكلة في تحميل الكهرباء ، وأي جهاز كهربائي مش يستخدمه افصله عن الكهرباء، و ده بيقلل من استهلاك الكهرباء و بيحميني من حدوث ماس كهربائي أو حريق.

وتابع حمزة: متعودين نسيب التلفزيون شغال ولا قدر الله ممكن يحصل ماس أو حريقة أو مشكلة.. والدفايات في الشتاء برضه بتعمل نفس المشكلة لما بتشتغل باستمرار.

وأكد أن هذا ليس تحذير ولكن تحديات أمامنا على مستوي العالم في الحصول على الطاقة والفترة الماضية تم تحقيق مكتسبات في الحصول على الغاز والطاقة الكهربائية وكان في فرصة متاحة بتصدير الغاز، والغاز المستخرج داخليا بيتم توريده بنسبة 60٪ لمحطات الكهرباء.

وشدد حمزة على عدم حرمان اي مواطن من الكهرباء ولكن المواطن سيشارك في جهود الدولة بترشيد الكهرباء وهناك بعض المؤشرات الإيجابية في ترشيد استهلاك الكهرباء ، ولم يتم قطع الكهرباء عن المباني المخالفة.