رياضة

مباراة واحدة تفصل برشلونة عن كتابة التاريخ في الليجا

يملك برشلونة فرصة كبيرة لتحقيق رقم مميز على حساب المنافس التقليدى ريال مدريد وذلك قبل نهاية الموسم بجولة واحدة فقط.

شارك الخبر مع أصدقائك

يأمل نادي برشلونة الإسبانى في منح جماهيره بعض الأشياء الإيجابية مع نهاية الموسم، عقب خسارته الفادحة أمام ليفربول الإنجليزي في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، الأمر الذي جاء كالصاعقة على جماهير البلوجرانا بعد الخسارة بأربعة أهداف نظيفة في ملعب آنفليد، بعد الفوز في كامب نو بثلاثية نظيفة.

ويملك نادي برشلونة الإسباني فرصة كبيرة لتحقيق رقم مميز على حساب المنافس التقليدى ريال مدريد فى الموسم الحالى من الليجا، وذلك قبل نهاية الموسم بجولة واحدة فقط.

وكان نادي برشلونة قد استطاع تحقيق الفوز على فريق خيتافي بهدفين نظيفين، خلال المباراة التي أقيمت بينهما مساء الأحد الماضي، ضمن منافسات الجولة 37 من مسابقة الليجا، في الوقت الذي تعثر فيه ريال مدريد أمام نظيره ريال سوسيداد على ملعب الأخير بثلاثة أهداف مقابل هدف.

وبخسارة ريال مدريد أمام ريال سوسيداد وفوز برشلونة على خيتافي، يرتفع رصيد الأخير إلى النقطة 86، بينما تجمد رصيد الفريق الملكي عند النقطة 68 في المركز الثالث بفارق +18 نقطة بينهما.

ويمكن للفريق الكتالوني مع نهاية الموسم الوصول إلى رقم تاريخي لم يحدث من قبل، وهو إنهاء المسابقة المحلية بأكبر فارق نقاط مع ريال مدريد على مر التاريخ، حيث أن أكبر فارق في النقاط بين ريال مدريد وبرشلونة كان في نسختي 1985 و2018، عندما حصد البارسا اللقب بفارق 17 نقطة عن الميرنجي.

ويلتقى ريال مدريد نظيره ريال بيتيس في الجولة الأخيرة من الليجا، بينما يلتقى برشلونة إيبار فى نفس الأسبوع.

وإذا سقط ريال مدريد أمام ريال بيتيس في الجولة المقبلة، فإن الفجوة بين برشلونة والميرنجي قد تتسع لأكبر من 20 نقطة فى حال فوز البارسا على إيبار وهو أمر لا يمكن تصوره، ولكن على أقل تقدير فإن الفوز فقط لصالح برشلونة يكفي لتحقيقه رقمًا قياسيًا لم يحدث في تاريخ الليجا من قبل.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »