رياضة

مانشستر يونايتد يفوز بكأس الأبطال الودية بدون هزيمة

على المصرى:

بثلاثة أهداف في الشوط الثاني بتوقيع واين روني وخوان ماتا وجيسي لينجارد، فاز مانشستر يونايتد 3-1 على ليفربول منافسه في الدوري الانجليزي الممتاز، في نهائي كأس الأبطال الودية في ميامي أمس الاثنين.

شارك الخبر مع أصدقائك

على المصرى:

بثلاثة أهداف في الشوط الثاني بتوقيع واين روني وخوان ماتا وجيسي لينجارد، فاز مانشستر يونايتد 3-1 على ليفربول منافسه في الدوري الانجليزي الممتاز، في نهائي كأس الأبطال الودية في ميامي أمس الاثنين.

وأنهى يونايتد جولته الأمريكية دون هزيمة، تحت قيادة المدير الفنى الجديد الهولندى لويس فان جال، والفوز على المنافس التقليدي ربما كان أفضل شيء حققه، وسيعود الفريق لإنجلترا لإنهاء استعداداته لانطلاق الدوري الإنجليزي يوم 16 أغسطس .

وقال فان جال: “الفوز على ليفربول جميل، جميل للجماهير في أمريكا وأيضا في إنجلترا، الانتصار على المنافس غير المفضل ليونايتد، وأعتقد أننا سببنا سعادة كبيرة للمشجعين وهذا أمر مهم.”

وأضاف: “بالطبع من الأفضل الفوز بالمباريات الإعدادية، لكن اللقاء الأهم سيكون ضد سوانزي سيتي في مباراتنا الأولى على أرضنا في الدوري، هذه المباراة هي التي يجب أن نفوز بها.”

وشعر الإيرلندى بريندان رودجرز المدير الفنى لليفربول، بأن النتيجة لم تكن عادلة بالنسبة لفريقه، الذي كان يمكن أن تحتسب له ركلة جزاء ثانية في الشوط الأول بعد إعاقة سترلينج.

وتابع: “بشكل عام أنا سعيد بالبطولة بأكملها وما فعلته لنا، سافرنا لفترة طويلة وبذلنا جهدا شاقا للغاية، هناك بعض الايجابيات ونتطلع للموسم الجديد.”

ويلتقي ليفربول مع ساوثامبتون بملعب “أنفيلد” فى بداية مشواره بالموسم الجديد للدورى الإنجليزى يوم 17 أغسطس.

 

شارك الخبر مع أصدقائك