عقـــارات

«ماستر جروب» تتفاوض للحصول على قطعة أرض في مدينة رأس سدر بمساحة 28 فدانًا

لتنفيذ مشروع سياحي في المدينة

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف محمد لاشين، رئيس مجلس إدارة شركة ماستر جروب للتطوير العقارى، عند دخول الشركة في مفاوضات نهائية مع محافظة جنوب سيناء لتنفيذ مشروع سياحي في مدينة رأس سدر.

وأضاف لاشين، ردًّا على سؤال المال، أن المشروع يقع على مساحة 28 فدانًا تستهدف الشركة من خلاله تحقيق طفرة كبيرة في المشروعات السياحية بالمدينة.

وأوضح أن المفاوضات مع المحافظة تسير بشكل جيد خلال الفترة الحالية، ويتم أخذ كل التصاريح اللازمة من جميع الجهات قبل التعاقد مع المحافظة.

ولفت رئيس مجلس إدارة ماستر جروب إلى أن محفظة أراضي الشركة تجاوزت 120 فدانًا، منها 90 فدانًا في العاصمة الإدارية الجديدة.

وأشار إلى أن الشركة تستعد لإطلاق أحدث مشروعاتها “سيتى أوفال” المقام على مساحة 37 فدانًا بمنطقة الـr7 بالعاصمة الإدارية الجديدة، لافتًا إلى أن هذا المشروع يعتبر أحد المشروعات الاستثنائية المميزة جدًّا بالعاصمة ويدعم استراتيجية الشركة المستقبلية فى تنفيذ مشروعات عمرانية مستدامة تكون إضافة قوية للمجموعة لتعميق جذورها بمجال التطوير العقارى فى مصر.

وأكد  أن “سيتى أوفال” يعد المشروع الثانى للشركة داخل العاصمة الإدارية، ولن يكون الأخير؛ وذلك إيمانًا منهم بأهمية الاستثمار فى العاصمة خلال الفترات المقبلة باعتبارها واحدة من الوجهات الاستثمارية الأكثر جاذبية لمصر الآن، سواء محليًّا أو خارجيًّا.

اقرأ أيضا  المجتمعات العمرانية تطرح أراضي للبيع بأنشطة متنوعة في مدينة ملاوي الجديدة

ونوه، فى مؤتمر صحفى عُقد للإعلان عن كل تفاصيل المشروع، بأن سيتى أوفال “مجتمع عمرانى استثنائى من حيث المكان والتصميم والطبيعة الخاصة التى تعطيه طابعًا مميزًا وفريدًا نظرًا لوجوده بأعلى ربوة بالمنطقة والتى ترتفع نحو 12 مترًا عن سطح الأرض، مما يعطي المشروع جاذبية وإطلالة فريدة من نوعها على عدد من المناظر الطبيعية والمبانى المبهرة بالعاصمة، لافتًا إلى أن استثمارات المشروع تقترب من 6 مليارات جنيه.

وأشار لاشين إلى أن السوق ستتعافى قريبًا بعد أزمة كورونا، “وهى أزمة عالمية أثرت على دول عظمى اقتصاديًّا واجتماعيًّا حجم مبيعاتنا قلّ طبعًا وتأثيرها ولكن بدأنا نستعيد عافيتنا فى المبيعات والتسويق بنسب تقدم محترمة جدًّا عقب أزمة عالمية”، متوقعًا أن تنتهى الأزمة خلال الشهور الأولى من 2021.

وقال محمد منير، نائب رئيس مجلس الإدارة، إن المجموعة تسعى لتحقيق الانتشار خارجيًّا من خلال شركة أكسفورد؛ إحدى شركات المجموعة التي تتولى التسويق العقارى لمشروعات الشركة بمصر وعدد من الدول العربية والأوروبية، حيث تمتلك الشركة فرعًا بدبي منذ عامين وتسعى لفتح فروع جديدة بكلّ من الكويت والسعودية، لافتًا إلى أنها تساعد فى فكرة تصدير العقار التى تتبنّاها الدولة وتحقق نتائج إيجابية، مؤكدًا أن العقار المصرى يمتاز بمعدلات طلب عالية جدًّا فى الإمارات، والدول العربية بوجه عام، وتحديدًا فى المدن الجديدة مثل العاصمة الإدارية والعلمين الجديدة.

اقرأ أيضا  المجتمعات العمرانية تستهدف 63 مليون جنيه من بيع أراضٍ في مدينة بدر خلال أكتوبر

وأضاف منير أن المجموعة وضعت خطة متكاملة لتصدير العقار والوحدات الخاصة بمشروعاتها (ذا سيتى العاصمة- وابيزا تشيل أوت- سيتى أوفال) فى عدد من الدول، مما سيساعد فى تسويق وحدات المشروعات خارجيًّا ويتماشى مع خطة الدولة فى دعم تصدير العقار.

وقال محمد الخولى، رئيس قطاع التسويق بمجموعة ماستر جروب، إن مشروع “سيتى أوفال” العاصمة يتميز بأنه مشروع عمرانى ذكى متكامل الخدمات ذو طابع إنجليزى؛ حيث ملاعب الكروكيت والمبانى جولف وممرات السير وأماكن للتريض والنادى الاجتماعى، ومتنوع الوحدات حيث يتكون من ثلاث مناطق مختلفة، لكل مرحلة منها طبيعة خاصة تميزها عن غيرها داخل المشروع مستوحاة من طبيعة الزهور الإنجليزية الخلابة، وهي منطقة “بوجن فيلا” التى تحتوى على 31 فيلا تمتاز بانتشار زهرة البوجن المميزة على المباني. 

اقرأ أيضا  رئيس الوزراء يتفقد مشروع تطوير العشوائيات بمنطقة الخيالة (صور)

ومنطقة ويستريا؛ وهى منطقة وحدات التوين هاوس، وتتكون من 34 توين هاوس والتى تتميز بانتشار زهرة الويستريا الثنائية على المبانى بالكامل وتعطى شكلًا ملكيًّا للمكان.

ومنطقة أزاليا الخاصة بالعمارات والتى تحتوى على 1021 وحدة سكنية بمساحات مختلفة، وكل عمارة داخل المنطقة تمتاز بأن لها خدماتها التى تنفرد بها، ولها روف توب لكل عمارة يحتوى على أماكن للقراءة وممارسة الرياضة والجلسات التى تجمع السكان معًا فى جو أُسري مبهج.

ومنطقة البينال وهى عبارة عن ممر بطول المشروع يربط المناطق الثلاث ببعضها، ويحتوى على بحيرات صناعية  وأماكن للجلوس ويحيط به الأشجار الإنجليزية المزهرة لتعطى المكان جاذبية خاصة. 

ومنطقة الروزت والتى تحتوى على الثلاثة زهرات اللاتى تميز المشروع فى منطقة واحدة أعدت خصيصى لتكون منطقة للاحتفالات والأعياد السنوية وتحتوى على عدد من المحال والكافيهات والمطاعم التى تخدم سكان الكومباوند ومنطقة ألعاب للأطفال ومركز تجارى متكامل الخدمات يخدم سكان الكومباوند والطريق خارجيًّا مع الاحتفاظ للسكان بالخصوصية.  

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »