بورصة وشركات

مؤشر EGX30 يواصل مساره الصاعد نحو 14800 نقطة

بدعم ترجيحات خفض الفائدة وسيولة فوري وجلوبال

شارك الخبر مع أصدقائك

يُرجح خبراء مواصلة البورصة المصرية مسارها الصاعد الأسبوع الحالي، الذي سيكون الثالث على التوالي، لتصل إلى مستويات تقارب 14800 نقطة، في ضوء عودة العوامل المحُفزة، والمتمثلة في السيولة التي استقبلها السوق من اكتتاب فوري للمدفوعات الإلكترونية، وتنفيذ صفقة الاستحواذ على جلوبال تيليكوم، وترجيحات خفض الفائدة.

ويرى المحللون أنه من المتوقع اتجاه لجنة سياسات البنك المركزي لخفض أسعار الفائدة باجتماعها الخميس المقبل، بعد إعلان الأرقام الرسمية لتضخم شهر يوليو، والتي جاءت أدنى من التوقعات بشكل كبير.

وكانت السوق أنهت الأسبوع المنقضي، والثاني على التوالي بصعود جماعي للمؤشرات، ومكاسب ملحوظة لرأس المال السوقي.

وأغلق رأس المال السوقي عند مستوى 752.5 مليار جنيه، مقابل 746.2 مليار جنيه الأسبوع السابق، وصعد المؤشر الرئيسي للسوق EGX30 بنسبة 0.81% ليصل إلى 14295 نقطة.

اقرأ أيضا  «أليكس إنجلز» يعتزم ضخ 150 ألف دولار في شركتين بمجال التكنولوجيا

وصعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 إلى 540 نقطة بنسبة 1.6%، ومؤشر EGX100 الأوسع نطاقا بنسبة 1.1% إلى 1420 نقطة.

وتوقع عادل كامل، العضو المنتدب لشركة الأهلي لإدارة الأصول، مواصلة السوق لأدائه الإيجابي الأسبوع الحالي بدعم توقعات خفض الفائدة، والسيولة المتدفقة من اكتتاب فوري، وصفقة الاستحواذ على جلوبال تيليكوم.

وتابع: «تراجع معدلات التضخم في يوليو إلى 7.8% مقارنة مع 8.9% في يونيو حافز قوي لاتجاه المركزي في اجتماعه نهاية هذا الأسبوع لخفض الفائدة، ما يعد عنصرًا داعمًا بقوة للسوق».

ولفت كامل إلى أن الشركات التي تعاني من مأزق في توفير التمويل، ومديونيات مرتفعة، ستكون المستفيد الأبرز من الخفض المُرجح للفائدة، وأبرزها حديد عز.

اقرأ أيضا  شهادة إيداع «أوراسكوم للاستثمار القابضة» ترتفع 8% في أسبوع

وحول تحركات المؤسسات حاليًا قال كامل إن المؤسسات تقوم حاليا بإعادة ترتيب محافظها، في ضوء التغيرات التي شهدها السوق مؤخرا.

وقال إبراهيم النمر، رئيس قسم التحليل الفني بشركة النعيم لتداول الأوراق المالية، إن المؤشر الثلاثيني سيتجه لمستويات 14800، مدعومًا بعدد من المحفزات، أبرزها ترجيحات خفض الفائدة نهاية الأسبوع الحالي، والسيولة الناتجة عن فوري، والاستحواذ على جلوبال.

وتابع، نجاح المؤشر الثلاثيني في الوصول لمستويات 14800 وتجاوزها لأعلى قد يقوده إلى 15800 نقطة، عند أعلى مستويات شهدها منذ بداية 2019.

وأضاف تنعكس معدلات السيولة بالسوق أيضًا على عدد من الأسهم القيادية، بجانب ترجيحات خفض الفائدة، ومن هذه الأسهم البنك التجاري الدولي ليتحرك نحو 76 جنيهًا، وحديد عز نحو 11.25، والتي سيؤدي تجاوزها لأعلى نحو مستويات 13 جنيهًا على المدى القصير.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تصعد الإثنين بفضل آمال لقاح كورونا

ويتجه سهم المصرية للاتصالات صوب 13.60 جنيه، وفي حالة كسرها لأعلى سيتجه نحو 15 جنيهًا، وأيضا سهم بالم هيلز ليتجه نحو 2.65 جنيه، والقلعة نحو 2.80 جنيه.

وتقول رانيا يعقوب، رئيس مجلس إدارة شركة ثري واي لتداول الأوراق المالية، إن السيولة الدائرة بالسوق حاليا ستنعكس بشكل إيجابي على عدد من الأسهم، منها التجاري الدولي، ليتجه نحو 77.25 جنيه، وحديد عز 11.20 جنيه.

كما يتجه سهم مصر الجديدة للإسكان والتعمير صوب 26.5 جنيه، وسهم طلعت مصطفى القابضة إلى 11.75 جنييه، والسادس من أكتوبر «سوديك» إلى 16.25 جنيه، والمجموعة المالية هيرميس إلى 18.90 جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »