اقتصاد وأسواق

مؤشرات لتراجع البنك الدولى عن قرض بـ 450 مليون دولار لـ «للكهرباء »

كتب ـ عادل البهنساوى وعمر سالم : كشفت الاجتماعات التى عقدها مؤخرا مسئولون بوزارة الكهرباء والطاقة مع مسئولين بالبنك الدولى عن مؤشرات قوية لاحتمال تراجع البنك عن تقديم قرض قيمته 450 مليون دولار لتمويل تنفيذ محطة التوليد بجنوب حلوان التابعة…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ـ عادل البهنساوى وعمر سالم :

كشفت الاجتماعات التى عقدها مؤخرا مسئولون بوزارة الكهرباء والطاقة مع مسئولين بالبنك الدولى عن مؤشرات قوية لاحتمال تراجع البنك عن تقديم قرض قيمته 450 مليون دولار لتمويل تنفيذ محطة التوليد بجنوب حلوان التابعة لشركة الوجه القبلى لانتاج الكهرباء .

قال مسئول بشركة «الوجه القبلى » ، لـ «المال » ، إن مسئولى البنك الدولى قدموا شروطا للقرض غير مسبوقة فى تعاملاتهم مع وزارة الكهرباء، كما تقاعس البنك فى الرد على المراسلات الموجهة اليه من مسئولى الوزارة بشكل غير طبيعى .

وأضاف أن عدم موافقة البنك على التمويل سوف يتسبب فى تأخير طرح حزم مناقصة محطة توليد جنوب حلوان وهى حزمة التوربينات البخارية التى تصل تكلفتها الى نحو 450 مليون دولار .

وأوضح أن الشركة القابضة للكهرباء تعقد اجتماعات متتالية لتحديد الموافقات النهائية للقروض التى سيتم الحصول عليها من مؤسسات التمويل لمحطة جنوب حلوان، والتى تبلغ تكلفتها نحو 14 مليار جنيه .

وأضاف أن هناك مفاوضات مع البنك الإسلامى للتنمية للحصول على قرض آخر بقيمة 450 مليون دولار لتمويل حزمة الغلايات البخارية بالمحطة التى تتكون من 3 وحدات بخارية بقدرة 1950 ميجاوات، ومن المقرر تشغيلها عام 2015.

شارك الخبر مع أصدقائك