اقتصاد وأسواق

مؤتمر حكومي لعرض برامج الحماية الاجتماعية

المال ـ خاص:تعقد وزارة التضامن الاجتماعي غداً  مؤتمرا بعنوان "نحو حماية اجتماعية شاملة"  يفتتحه المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، وتشارك فيه د.هالة السعيد وزيرة التخطيط ، ود. محمد معيط نائب وزير المالية للسياسات المالية  ووفد رفيع المستوى من البنك الدولي يتقدمه نائب رئيس البن

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص:

تعقد وزارة التضامن الاجتماعي غداً  مؤتمرا بعنوان “نحو حماية اجتماعية شاملة”  يفتتحه المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، وتشارك فيه د.هالة السعيد وزيرة التخطيط ، ود. محمد معيط نائب وزير المالية للسياسات المالية  ووفد رفيع المستوى من البنك الدولي يتقدمه نائب رئيس البنك حافظ غانم، إلى جانب عدد من الخبراء المصريين والدوليين من الفليبين وانجلترا وبولندا والولايات المتحدة الأمريكية واندونيسيا وأرمينيا وتشيلي، وعدد من ممثلي الجهات الحكومية والمجتمع المدني ومجموعة من أعضاء البرلمان والشخصيات العامة والإعلامية.

يأتي المؤتمر تزامنا مع إعلان وزيرة التضامن الاجتماعي غادة والي عن الوصول إلى مليون و739 ألف أسرة شملها برنامج تكافل وكرامة بالدعم النقدي وذلك في أول شهر مايو الجاري.

وتبدأ الجلسة الافتتاحية بكلمات رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل ومدير الحماية الاجتماعية والعمل بمجموعة البنك الدولي ستين لاو جورجنسن ووزيرة التضامن الاجتماعي غادة والي.
 
وتليها الجلسة الأولى تحت عنوان “نحو تكامل برامج الحماية الاجتماعية التي تستعرض انجازات برنامج تكافل وكرامة ثم عرض الفيلم التسجيلي “كرامة” .

وسيتم على امتداد جلسات المؤتمر طوال اليوم استعراض استخدام تكنولوجيا المعلومات في دعم برامج الحماية الاجتماعية ويرأس الجلسة د. هشام الشريف وزير التنمية المحلية ويشارك فيها كلا من د. هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري وإبراهيم سرحان رئيس مجلس إدارة شركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية وتستعرض الجلسة الثالثة موضوع شبكات الأمان الاجتماعي – الأمن الغذائي والنهوض بتغذية الأمهات والأطفال وترأسها د. هانيا الشلقامي أستاذ مشارك بمركز البحوث الاجتماعية بالجامعة الأمريكية ويشارك في هذه الجلسة كلا من روسلان يميتسوف رئيس برامج دولي لشبكات الأمان الاجتماعي .
 
أما الجلسة الرابعة فتتعلق بنظم التأمينات الاجتماعية – المعاشات والبطالة والتأمين ويرأسها د. محمد معيط نائب وزير المالية ويتحدث فيها كلا من إدوارد وايتهاوس من شركة أكسيا للاستشارات الاقتصادية بالمملكة المتحدة وجوستافو ديماركو مدير البرامج بالبنك الدولي. وأخيرا تتمحور الجلسة الأخيرة بالمؤتمر حول التحول إلى شبكات الأمان الاجتماعي المنتجة وترأسها د. شيرين الشواربي الأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة وليليت ياسيان كبير الأخصائيين في إدارة المساعدة الاجتماعية بالإضافة إلى أرمين مخيتاريان رئيس شعبة المساعدات الاجتماعية والابتكارات الاجتماعية بالمعهد الوطني للعمل والأبحاث الاجتماعية. ويختتم المؤتمر بالحديث عن الخطوات المستقبلية ويدير الحوار حولها الإعلامي أسامة كمال وتتحدث فيها غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي وهنا بريكسي مدير القطاع الاقليمي للحماية الاجتماعية بالشرق الاوسط وشمال افريقيا إضافة إلى كورازون جوليانو سليمان الأمين العام السابق بوزارة الرعاية الاجتماعية والتنمية.

كانت وزارة التضامن قد دشنت منذ أكثر من عامين، برنامج “تكافل وكرامة” لتقديم دعم نقدي مباشر لمساعدة الفئات الأكثر فقرا وبدأ تنفيذه في 10 محافظات بالصعيد ثم تم توسعته ليدخل كافة المحافظات المصرية الـ27 وقد حقق في عامه الثاني أكثر من ضعف العدد الذي سجله في عامه الأول.

شارك الخبر مع أصدقائك