بنـــوك

مؤتمر «المصارف العربية» يوصى بإصدار تشريعات جديدة للعملات الرقمية

عقدت أعماله في الغردقة في الفترة من 6-8 مارس الحالى بالغردقة

شارك الخبر مع أصدقائك

دعا رؤساء إدارات المخاطر بـ «المصارف العربية» الى ضرورة تطوير التشريعات المناسبة لتنظيم إصدار البنوك المركزية للعملات الرقمية، وتعزيز التنسيق الدولى فى هذا.

وأشاروا الى أهمية وجود منهجية واضحة لدى البنوك لإدارة المخاطر الرقمية ، وتطوير قدرات العاملين بأمن المعلومات على إدارة تلك المخاطر، وتضمين الاستراتيجيات والسياسات الخاصة بالبنوك جزءاً خاصاً بإدارة المخاطر السيبرانية .

بالإضافة إلى تعزيز ثقافة الحوكمة الإلكترونية بحيث تضع كل مؤسسة مالية إستراتيجية الأمن السيبرانى الخاصة بها وفقاً لممارسات إدارة المخاطر .

جاء ذلك خلال المؤتمر الذى نظمه اتحاد المصارف العربية بالتعاون مع اتحاد بنوك مصر ، تحت رعاية البنك المركزى المصرى، فى الفترة من 6 الى 8 مارس الحالى، بالغردقة .

وحث المشاركون بمؤتمر «المصارف العربية» على تضافر الجهود لوضع مؤشرات نوعية مناسبة لقياس مخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب وإلتزام البنوك بمعايير الحوكمة وذلك عند بناء النماذج الداخلية وإدارة المخاطر فى ظل التكنولوجية الرقمية .

كما طالبوا بالعمل على إعداد نماذج لقياس وإدارة مخاطر أسعار العائد للمراكز المحتفظ بها لغير أغراض المتاجرة ، وأن تستند تلك النماذج على بيانات دقيقة موثقة وتخضع لاختبارات للتحقق من دقة وسلامة عملية القياس .

وشددوا على ضرورة وضع إطار عام فعال لمخاطر التشغيل يتضمن تحديد ومتابعة ورقابة مخاطر التشغيل وتخفيفها وخاصة تلك المتعلقة بكل المنتجات والأنشطة والعمليات المصرفية سواء الحالية أو الجديدة ، وذلك باعتبارها جزءا من النهج الشامل لإدارة المخاطر لدى البنك .

والتأكد من توثيق جميع الإجراءات والسياسات المتعلقة بمخاطر التشغيل ، والقواعد التنظيمية المتعلقة بإدارة نظام تكنولوجيا المعلومات ، مع وضع خطة طوارئ لمواجهة احتمال تعرض البنك لظروف صعبة أو حدوث اضطرابات شديدة قد تؤدى إلى التوقف عن ممارسة النشاط .

مع الأخذ فى الاعتبار حجم إصدارات الديون السيادية فى التخطيط لرأس المال المستقبلى عند إعداد نموذج ICAAP.

افتتح أعمال المنتدى جمال نجم النائب الأول لمحافظ البنك المركزى المصرى، ووسام فتوح الأمين العام اتحاد المصارف العربية، وطارق فايد ، عضو مجلس الإدارة ، اتحاد بنوك مصر واتحاد المصارف العربية ، بمشاركة أكثر من 200 مشارك من القطاع المصرفى المصرى والعربى .

وتحدث فى أعمال المنتدى على مدار ثلاثة أيام متتالية فى 10 جلسات 17 متحدثا من مصر وعـدد من الدول العربية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »