"لينك دوت نت" تفقد 80 ألف عميل بنهاية فبراير

"لينك دوت نت" تفقد 80 ألف عميل بنهاية فبراير

"لينك دوت نت" تفقد 80 ألف عميل بنهاية فبراير
جريدة المال

المال - خاص

10:57 ص, السبت, 12 مارس 16

أرسانى: 110 ملايين جنيه خسائر خلال 2015

سارة عبد الحميد

كشف المهندس وسيم أرسانى، الرئيس التنفيذى لشركة «لينك دوت نت»، نائب رئيس شركة «أورانج – مصر»- موبينيل سابقا -، لقطاع الإنترنت الثابت، عن خسارة الشركة 80 ألف عميل بنهاية فبراير الماضى، بسبب قيام الشركة المصرية للاتصالات، بإحلال وتجديد خطوط الكابلات النحاسية، بشبكة ألياف ضوئية باستخدام تكنولوجيا كبائن الـ«MSAN».

وتؤدى هذه العملية الى فصل الخدمة عن عملاء شركات الإنترنت بالسوق المحلية وتحولهم تلقائيا على شبكة «تى اى داتا» المملوكة للشركة المصرية للاتصالات والتى تحتكر مد شبكات الالياف الضوئية باعتبارها المالك الوحيد للبنية التحتية.

تستهدف «المصرية» من عملية الإحلال التى بدأت منتصف 2014، زيادة كفاءة خدمات الاتصالات، ورفع سرعات خدمات الإنترنت فائق السرعة ADSL، وتوصيل 4 ملايين مسكن بكابلات الفايبر.

وقدر أرسانى لـ«المال»، حجم الخسائر التى تحملتها الشركة فى ظل خطة الإحلال، بـ110 ملايين جنيه، كما تراجعت الحصة السوقية إلى %17، بدلًا من %25 خلال 2014.

وأوضح أن الخدمة شهدت تحسناً طفيفاً، نهاية العام الماضى، إلا أنها عادت وتباطأت، مرجحا أن يكون السبب فى توقف المصرية عن تنفيذ خطة الإحلال، لحين الانتهاء من المناقصة التى طرحتها مؤخراً.

كانت «المصرية للاتصالات»، قد طرحت مناقصة بداية يناير الماضى، على 7 شركات تكنولوجيا معلومات عالمية، أبرزها ZTE، ونوكيا، وألكاتيل لوسنت، وإريكسون، لتوريد 3 آلاف وحدة «MSAN» ضمن خطتها لاستبدال، وتحديث، خطوط الكابلات النحاسية الأرضية، بشبكة ألياف ضوئية «FIBER OPTIC».

وكبائن الـmsan هى عبارة عن نقاط توزيع لخدمات الاتصالات الأرضية «صوت- إنترنت»، باستخدام شبكة كابلات ألياف ضوئية، يتم توصيلها بأقرب سنترال للعميل.

أشار «أرسانى»، إلى نجاحهم فى إعادة الخدمة لـ20 ألف مشترك فقط، من الذين انقطعت عنهم الخدمة، متوقعا أن تقوم الشركة بتقديم خدمات جديدة، ومميزة لعملائها بعد تحول «موبينيل» إلى «أورانج»، وخاصة فى إنترنت الموبايل، والثابت، وتقديم فاتورة واحدة للعميل.

يصل عدد عملاء الإنترنت الثابت بالسوق المحلية، إلى 3.2 مليون مشترك، وتسيطر «تى إى داتا» المملوكة للشركة المصرية للاتصالات، على الحصة الأكبر بواقع %67.3، وتتوزع النسبة المتبقية على شركات «لينك وفودافون واتصالات ونور».

جريدة المال

المال - خاص

10:57 ص, السبت, 12 مارس 16