ثقافة وفنون

ليلى زاهر وفرح الزاهد وحفيد محمود ياسين.. أقارب فنانين لأول مرة في رمضان

أشرف صقر: تكون لهم فرصة سهلة لدخول التمثيل وتصعب الأمرعلى الموهوبين

شارك الخبر مع أصدقائك

يتواجد في موسم شهر رمضان هذا العام، لأول مرة بعض أبناء الفنانين وأشقائهم أيضا في مسلسلات الماراثون الرمضاني الذي اقترب من العد التنازلي ويتبقى عليه أقل من شهرين، حيث تشارك لأول مرة فرح الزاهد شقيقة الفنانة هنا الزاهد في مسلسل “دهب عيرة” بطولة الفنانة يسرا وإنتاج العدل جروب.
كما تشارك بعد سنوات الفنانة الشابة ليلى زاهر ابنة الفنان أحمد زاهر في مسلسل “الفتوة” مع الفنان ياسر جلال إنتاج تامر مرسي ويشارك أيضا نجل الفنان والسيناريست عمرو محمود ياسين لأول مرة في مسلسل “البرنس” مع الفنان محمد رمضان أيضا.

أشرف صقر: تكون لهم فرصة سهلة لدخول التمثيل وتصعب الأمرعلى الموهوبين

يقول المنتج أشرف صقر إن أبناء الفنانين وأشقائهم يكون لديهم خبرة من خلال التواجد مع آبائهم وأسرهم داخل كواليس تصوير المسلسلات والأفلام السينمائية معظم الأوقات.

وأشار إلى أن دخول أبناء الفنانين مجال الفن بسهولة من خلال آبائهم، يصعب الأمور على الموهوبين حقا ولا ينتمون لأسرة فنية تسهل لهم دخول التمثيل مثل أبناء الفنانين، لافتا إلى أنه لا تتوفر لهم فرصة للعمل بالفن مثلهم ويكون في ذلك ظلم كبير لهم.

وأكد صقر أن وجود الواسطة لأبناء الفنانين تساعدهم فقط في الظهور وتعريف الجمهور بهم، لكن لا تشفع لهم طيلة الوقت فيما بعد لو لم يكن أحدهم موهوبا فالحكم النهائي يكون من خلال المشاهدين.

محمود عبد الشكور: يجب أن يكون أداؤهم في التمثيل غير متوقع للجمهور

ويرى الناقد محمود عبد الشكور أن الدراما والسينما تحتاجان لوجوه جديدة حاليا، بدلا من اعتماد المسلسلات طيلة السنوات الماضية على تكرار الفنانين الموجودين دائما على الشاشة.

وأوضح أنه كونهم من أبناء الفنانين أو أشقائهم مثل فرح الزاهد، ذلك يعطيهم فرصة للظهور عن غيرهم بالطبع لكن الاستمرار بالنسبة لهم يحتاج أن يكونوا موهوبين بالفعل، لافتا إلى أن أداءهم في التمثيل أيضا يجب أن يكون غير المتوقع بالنسبة للمشاهدين بحيث لا يشبهون آباءهم وأشقاءهم في التمثيل .

واستطرد قائلا إن هناك من أبناء الفنانين من لم يستطع الاستمرار لأنه غير موهوب مثل ابنة الفنانة الراحلة فاتن حمامة، وكذلك ابنة الفنانة الراحلة مريم فخر الدين، وعلى العكس استطاعت دنيا سمير غانم الاستمرار لأنها موهوبة بغض النظر عن كونها من عائلة فنية، وكذلك أحمد السعدني وغيرهم.

سمير الجمل: الطريق يكون سهلا لهم في بداية الأمر ولن يكون مفروشا بالورود

بينما يرى السيناريست سمير الجمل أن الجيد منهم هو الذي يمكنه الاستمرار في التمثيل والفن، لأن الجمهور لا يرحم أبدا من هو ليس موهوبا حتى لو كان نجل الفنان الفلاني أو شقيق الفنانة الفلانية مثل فرح الزاهد التي تقدم نفسها لأول مرة في مسلسل دهب عيرة مع يسرا هذا العام .

وتابع قائلا إن الطريق يكون سهلا أمام أبناء وأشقاء الفنانين في بداية الأمر فقط، لكن فيما بعد لن يكون مفروشا بالورود مثلما يعتقد الكثيرون.

وأشار إلى أن هناك الكثير من أبناء الفنانين لم يستطيعوا استكمال مسيرة آبائهم بقوة، وآخرين حققوا نجاحات كبيرة مثل محمد عادل إمام وكريم محمود عبد العزيز وأحمد السعدني .

وأوضح أيضا أن الأهم في الأمر كله طريقة أدائهم واختلافهم عن آبائهم وأشقائهم من الفنانين، حتى يكون لهم بصمة مختلفة عنهم في التمثيل .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »