استثمار

لجنة لمراجعة إنشاء حاجز أمواج جديد غرب ميناء دمياط

14 شركة تتنافس على تنفيذ مشروعين لحماية شواطئ مطروح

شارك الخبر مع أصدقائك

قررت الهيئة العامة لحماية الشواطئ تشكيل لجنة لدراسة ومراجعة التصميمات الخاصة بمشروع انشاء حاجز أمواج جديد غرب ميناء دمياط ودراسة اتزان خط الشاطئ وتأثير تلك الأعمال على حماية الشواطئ.

وحسب المهندس أشرف محمد حبيشى رئيس هيئة حماية الشواطئ، فقد عقدت الهيئة اجتماعا بين ممثلى هيئة حماية الشواطئ وممثلى وزارة النقل متمثلة فى قطاع النقل البحرى وهيئة ميناء دمياط واستشارى المشروع بغرض مناقشة دراسة المشروع المعدة من المكاتب الاستشارية، حيث يأتى المشروع لضمان سلامة منشآت الحماية واتزان المنطقة الساحلية.

وفى سياق متصل تنافست مجموعة من الشركات تصل الى 14 شركة على تنفيذ مشروعين ضمن مشروعات حماية شواطئ محافظة مطروح.

ويشمل المشروع الأول مشروع حماية وتطوير شاطئ خليج مطروح (المرحلة الثانية) بمحافظة مطروح، وتتنافس عليه 5 شركات تعمل فى نشاط المقاولات البحرية، ومن المقرر ـن يتم فض المظاريف المالية بين تلك الشركات خلال الايام القليلة المقبلة.

وتضم تلك الشركات شركة أركيمارين للمقاولات، والشركة الإسلامية للاستيراد والتصدير، وشركة الاخلاص للمقاولات والتوريدات، بالإضافة إلى شركة صقر العرب للمقاولات، علاوة على شركة الكراكات المصرية.

اقرأ أيضا  رئيس الوزراء يلتقي ممثلي «جريفولز الإسبانية» لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما

يذكر أن الهيئة المصرية العامة لحماية الشواطئ تقوم بتنفيذ مشروع حماية وتطوير خليج مدينة مرسى مطروح، وهو أحد المشروعات التى قامت بتنفيذها الهيئة بمحافظة مطروح، ويتكون من خمسة ألسنة تهدف إلى حماية طريق الكورنيش والاستثمارات بالمنطقة والعمل على استعادة الشاطئ الرملى المفقود.

وحسب بيانات الهيئة فيتم عمل مشايات من الخرسانة بمسطح حوالى 5000 متر مربع وهامات يمكن استخدامها للجلوس بطول اجمالى حوالى 1200 متر طولى وهو ما يضيف بعداً سياحياً وتنموياً للمحافظة.

كما تنافست 9 شركات على مشروع حماية منطقة شاطئ الأبيض بمطروح «المرحلة الثانية»، وكذا من المقرر أن يتم فض المظاريف المالية خلال أيام.

وتضم تلك الشركات شركة أبناء عبدالسلام عبدالحميد الفقى وشركاه، وشركة قاصد خير للتوريدات العمومية، وشركة أركيمارين للمقاولات.

كما ضمت الشركات المتنافسة على تلك المناقصة شركة النيل العامة للطرق والكباري، وشركة النصر العامة للمبانى والانشاءات، بالاضافة الى شركة القناة للموانئ والمشروعات الكبرى، وشركة ايديكس الدولية للهندسة والمقاولات.

اقرأ أيضا  الماشية الحية والقمح والحديد أهم ما استقبله ميناء دمياط خلال الأسبوع الماضي (جراف)

كما تم تأهيل كلا من شركات الإسلامية للإستيراد والتصدير، وشركة الكراكات المصرية.

ويشهد خليج مدينة مرسى مطروح الذى يضم شواطئ شهيرة مثل روميل وريم والعوام والميناء الشرقى والأهلى والليدو، تنفيذ أكبر مشروع لحماية تلك الشواطئ من التآكل بفعل عمليات المد والجزر وارتفاع منسوب سطح البحر الذى أدى إلى تعرضها لزيادة معدلات النحر مما تسبب فى تراجع خط الشاطئ وفقدان المنطقة لرمالها البيضاء المميزة وتعريض طريق الكورنيش والمبانى خلفه لخطر النحر والانهيار.

وتم الانتهاء من مشروع حماية وتطوير خليج مدينة مرسى مطروح (مرحلة أولى) بتكلفة 25 مليون جنيه فى وقت قياسى بإنشاء خمسة رءوس حجرية بهدف حماية طريق الكورنيش واستعادة الشاطئ الرملى المفقود دون التأثير فى المجرى الملاحى القائم وحرصت الهيئة على إنشاء مشايات من الخرسانة بمسطح 5000 متر مربع لتعظيم أعمال الحماية وكراسى حجرية يمكن للمصطافين الجلوس عليها بأطوال 1200 متر بما يضيف بعدا سياحيا و ترفيهيا و تنمويا للمدينة.

اقرأ أيضا  الهيئة العامة للاستثمار تفوز بثلاث جوائز للتميز الحكومي

وكذلك تم طرح مناقصة عامة لحماية و تطوير خليج مدينة مرسى مطروح «مرحلة ثانية» بإنشاء رأس حجرية مائل على خط الشاطئ طوله نحو 120 مترا ويقع غرب الرءوس الخمسة المنفذة حاليا.

وتم تنفيذ مشروع حماية لشاطئ الأبيض كمرحلة أولى بتكلفة 60 مليون جنيه والذى يبعد عن مدينة مرسى مطروح بنحو 25 كيلو مترا ويهدف المشروع لحماية كورنيش الأبيض والاستثمارات السياحية المتمثلة فى المنتجعات السياحية والمناطق السياحية خلفه ووقف النحر المتسارع لشواطئها وتعويض الشاطئ بتغذيته بالرمال.

وتضم المرحلة الثانية من المشروع إنشاء 7 رءوس على شكل حرف (T) و13 رأسا على شكل حرف (I) وعلى مسافات بينية من 200 متر الى 400 متر لتحمى مسافة شاطئية بطول نحو 4 كيلومترات واقعة أغلبها فى منطقة كورنيش الأبيض الجديد.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »