استثمار

لجنة فض المنازعات تثير الجدل بين أعضاء المجلس المصري الأوروبي

دعاء محمودأثارت لجنة فض المنازعات بوزارة الاستثمار الجدل بين أعضاء المجلس المصري الأوروبي، حيث طالب أحد أعضاء المجلس بإلغاء لجنة فض المنازعات الاستثمارية وعمل لجان تحكيم، مشيراً إلى أنه لا يجوز أن تكون الجهة الحكومية الخصم والحكم في آن واحد.وقال هاني قسيس، عضو المجلس، لو كان لمستثمر خصومة مع مجل

شارك الخبر مع أصدقائك

دعاء محمود

أثارت لجنة فض المنازعات بوزارة الاستثمار الجدل بين أعضاء المجلس المصري الأوروبي، حيث طالب أحد أعضاء المجلس بإلغاء لجنة فض المنازعات الاستثمارية وعمل لجان تحكيم، مشيراً إلى أنه لا يجوز أن تكون الجهة الحكومية الخصم والحكم في آن واحد.

وقال هاني قسيس، عضو المجلس، لو كان لمستثمر خصومة مع مجلس الوزراء على سبيل المثال فكيف يكون المجلس الخصم والحكم في نفس الوقت، فالمستثمر كأنه يعاند الحكومة”.

ورد محمد أبو العنين رئيس المجلس المصري الأوروبي، أن مجلس الوزراء يعتمد فقط القرارات، وهناك مستشار للجنة يختص بالاستماع إلى الطرفين وإرسال تقرير بدون إبداء الرأي فيه، موضحا أن اللجنة مختصة بالبت في الشكاوي والطلبات والمنازعات التي تنشأ بين المستثمرين والجهات الإدارية.

يذكر أن لجنة فض المنازعات تهدف إلى احتواء الآثار السلبية لعدم الفصل في منازعات المستثمرين، كما أنها تحد من المخاطر التي تنجم من لجوء المستثمرين إلى التحكيم الدولي مستقبلا، وذلك تفعيل لسياسة وزارة العدل في حتمية إنهاء كافة منازعات الاستثمار المعروضة على اللجنة في أقرب وقت ممكن، إنفاذا للقانون رقم 17 الصادر في مارس 2015.

على صعيد آخر لفت أبو العنين إلى أن مصر تستطيع توفير ٥٠ مليار جنيه كل عام، ولكننا نحتاج لتخطيط ورؤية وسياسات وتشريعات.

شارك الخبر مع أصدقائك