اقتصاد وأسواق

لبيب: نعمل لتأسيس شركات نظافة وطنية والتوسع في مصانع «التدوير»

عادل لبيب محمود إدريس: قال اللواء عادل لبيب، وزير التنمية المحلية والإدارية، إن المنظومة الجديدة للنظافة التى سيجرى تطبيقها فى مختلف المحافظات، تعتمد على عدة محاور أساسية, يأتي فى مقدمتها جمع المخلفات من باب المنزل وليس من الصناديق في الشوارع،…

شارك الخبر مع أصدقائك

عادل لبيب


محمود إدريس:

قال اللواء عادل لبيب، وزير التنمية المحلية والإدارية، إن المنظومة الجديدة للنظافة التى سيجرى تطبيقها فى مختلف المحافظات، تعتمد على عدة محاور أساسية, يأتي فى مقدمتها جمع المخلفات من باب المنزل وليس من الصناديق في الشوارع، وتقنين أوضاع جامعي القمامة التقليديين، وتأسيس شركات نظافة وطنية جديدة قادرة على إحداث طفرة في منظومة النظافة، والتوسع في مصانع تدوير القمامة، بهدف القضاء على هذه المشكلة المزمنة.

وأشار إلي أن المنظومة الجديدة تعتمد على أساليب غير تقليدية, من خلال محطات وسيطة لفرز المخلفات وأخرى لاستقبال المخلفات العضوية, لتنقل بعدها مباشرة إلى مقالب القمامة العمومية بالمحافظات المختلفة لتدويرها والاستفادة منها في توليد الغاز الحيوي “البيوجاز”, بحيث يتم في النهاية الاستفادة من المخلفات والقمامة وتحويلها إلى منتج مفيد كما تفعل دول العالم المتقدم.

وأضاف أن سيتم بداية من الأسبوع المقبل تطبيق تجربة جديدة غير تقليدية ومبتكرة لجمع القمامة والمخلفات بصفة تجريبية في 7 أحياء بمحافظتي القاهرة والجيزة, علي أن تعمم بعد ذلك في باقي المحافظات، بهدف تحسين مستوى النظافة ورفع كفاءة الجمع من المنازل وما يترتب عليه من مزايا إيجابية، تساهم فى القضاء علي بؤر التلوث والتراكمات من الأحياء.

وأوضح الوزير أن وزارة التنمية المحلية تشرف حاليا على تنفيذ حملة لجمع القمامة في محافظتي القاهرة والجيزة كمرحلة أولى, من خلال منظومتين متطورتين بحيث تعتمد المنظومة الأولى على مشاركة الشباب من خلال تأسيس شركات لجمع القمامة من المنازل إلى نقاط المناولة وذلك بمحافظة الجيزة, وذلك في أحياء (الدقي – العجوزة – إمبابة)، أما المنظومة الثانية فتعتمد على المتعهدين الحاليين بمحافظة القاهرة في أحياء (المقطم – مصر القديمة – الخليفة – السيدة زينب –  دار السلام ـ البساتين).

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »