سيــارات

لأول مرة في مصر.. «شل» تطلق زيوت معادلة كربونيًا

بهدف تعويض الانبعاثات السنوية لأكثر من 200 مليون لتر

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت شركة شل أنها ستوفر للعملاء زيوت معادلة كربونيًا من خلال العلامات التجارية المختلفة لسيارات الركوب ومحركات الديزل الثقيلة والتطبيقات الصناعية.

وتستهدف شل تعويض الانبعاثات السنوية لأكثر من 200 مليون لتر من زيوت التشحيم الصناعية المتقدمة، وتتوقع تعويض حوالي 700000 طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون (CO2e) سنويًا، وهو ما يعادل سحب ما يقرب من 340.000 سيارة من الطرق لمدة عام واحد.

وقال كارلوس مورير، نائب الرئيس التنفيذي للأعمال التجارية العالمية في شركة شل: “حددت شل هدفًا يتمثل في أن تصبح شركة طاقة خالية من الانبعاثات الكربونية بحلول عام 2050، بما يتماشى مع المجتمع وعملائنا”.

وأضاف “نحن نعلم أن عملائنا يبحثون عن طرق لتقليل بصمتهم الكربونية، وبصفتنا مورد زيوت التشحيم الرائد في العالم ، فلدينا دور مهم نلعبه.. لهذا السبب يسعدني أن أعلن عن أكبر برنامج معادل للكربون في صناعة زيوت التشحيم، والذي سيعمل بدوره على تعويض انبعاثات دورة الحياة الكاملة لمنتجاتنا.. واعتبارًا من اليوم ، يمكن لعملائنا والسائقين التجاريين وعملائنا من القطاع الصناعي الاستمتاع بفوائد تحسين أداء المحرك مع توفر كفاءة أفضل في استهلاك الوقود بطريقة معادلة للكربون.”

اقرأ أيضا  «حسن علام القابضة» توقع بروتوكول مع «النصر» للتحول جزئيا لاستخدام السيارات الكهربائية

وتمثل تلك الخطوة حجر زاوية في استراتيجية شل للزيوت متعددة السنوات والتي تم وضعها لمساعدة العملاء على إدارة احتياجات الاستدامة الخاصة بهم وتحقيق طموح الشركة في تقليل كثافة الكربون في منتجاتها من خلال تجنب الانبعاثات وتقليلها وتعويضها.. فمنذ عام 2016 ، خفضت شل كثافة الكربون في تصنيع زيوت التشحيم بنسبة تزيد عن 30٪ ، كما أن أكثر من 50٪ من الكهرباء المستخدمة في محطات خلط زيوت التشحيم تأتي الآن من مصادر متجددة. تعمل شل أيضًا على تقليل نفايات مواد التعبئة والتغليف من منتجات زيوت التشحيم على نطاق واسع من خلال زيادة استخدام المواد المعاد تدويرها واستكشاف حلول تغليف أكثر استدامة عبر سلاسل التوريد الخاصة بها.

وقالت آمال الشيخ، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة شل للزيوت مصر : “نفخر أن مصر من أوائل الدول التي ستقوم بتوفير منتجات زيوت شل المعادلة الكربونية.. ويرجع فخرنا وسعادتنا لسببين رئيسيين: الأول هو دعوة عملائنا وشركائنا لتبني فكرة الاستدامة فى المنظومات الخاصة به بشكل متكامل، والثاني: هو تماشي توجهنا الاستراتيجي مع استراتيجية الحكومة المصرية ورؤية 2030 والتي تمثل البيئة فيها محوراً هاماً وأساسياً، حيث تتناول الاهتمام بتوفير مصادر طاقة متنوعة لتلبي متطلبات التنمية وتحقق الاستدامة على المدى القصير والبعيد.”
 
وأضافت الشيخ أن الشركة بدأت اليوم أولى خطواتها على صعيد الاستدامة بإطلاق منتجاتها “المعادلة للكربون”  والتي تطمح الشركة من خلالها أن تساهم فى معادلة الانبعاثات الكربونية والآثار البيئية المترتبة عن التشغيل، مضيفة أن تعتزم الشركة تخطيط المزيد من المبادرات التي تهدف لتحقيق الاستدامة من أجل مستقبل أفضل.  

اقرأ أيضا  اختبار سيارة النصر E70 على منصة «أوبر» لمدة 3 شهور

وفي حين أن الإجراءات التي تم اتخاذها لتقليل الانبعاثات تقدم أفضل طريقة لمعالجة الانبعاثات على المدى الطويل، لحين التوصل إلى حلول قابلة للتطوير والقياس، فإن برامج تعويض الكربون توفر حلاً فوريًا لموازنة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون عبر محفظة المنتجات وسلسلة القيمة. ستعوض محفظة منتجات شل العالمية أرصدة الكربون القائمة على الطبيعة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من دورة الحياة الكاملة لهذه المنتجات ، بما في ذلك المواد الخام والتعبئة والإنتاج والتوزيع واستخدام العملاء ونهاية عمر المنتج.

اقرأ أيضا  تجربة قيادة «جاك JS4» موديل 2021 (تفاصيل السعر والمواصفات)

واعتبارًا من اليوم ، ستتوفر زيوت المعادلة الكربونية في السوق المصرية كما ستقوم شل بتعويض الانبعاثات من مزيج من زيوت التشحيم الصناعية المقدمة في هذه الأسواق ، بما في ذلك زيوت شل هيلكس التي تم إطلاقها في شكل جديد و بأعلى معدل أداء  SP من المعهد الأمريكي للبترول API و ؛ وريميولا لمحركات الديزل الثقيلة، علاوة على توفير مجموعة واسعة من زيوت التشحيم عالية الجودة، بما في ذلك شل أومالا في قطاع الصناعة، ومجموعة منتجات شل ذات الملصقات البيئية “شل ناتوريل”، ومجموعة منتجات شحوم شل جادوس.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »