بنـــوك

لأصحاب شهادات قناة السويس.. أبرز الأوعية الإدخارية لاستثمار حصيلتها

يستحوذ الأفراد على نحو 90% من حصيلة الشهادات مقابل 10% فقط للمؤسسات، وبافتراض أن الفائدة على الشهادات كانت 12% لأول عامين وارتفعت إلى 15.5% في الثلاثة أعوام المتبقية، فإن هيئة قناة السويس دفعت ما يتجاوز نحو 17 مليار جنيه على الشهادات .

شارك الخبر مع أصدقائك

يبدأ المصريون يوم الرابع من سبتمبر المقبل إجراءات استرداد حصيلة شهادات قناة السويس التي تم طرحها في الأسبوع الأول من سبتمبر 2014، وبلغت حصيلتها نحو 64 مليار جنيه، تم استخدامها في تمويل توسعة قناة السويس وإنشاء الأنفاق أسفل القناة .

وقامت بنوك الأهلي المصري ومصر والقاهرة وقناة السويس بدور طرح الشهادة التي كانت بفائدة 12% حتى الربع الأخير من عام 2016 تم زيادة الفائدة حتى 15.5% خاصة بعدما قرر البنك المركزي تعويم العملة المحلية ورفع الفائدة على الجنيه بواقع 3% دفعة واحدة .

يستحوذ الأفراد على نحو 90% من حصيلة الشهادات مقابل 10% فقط للمؤسسات، وبافتراض أن الفائدة على الشهادات كانت 12% لأول عامين وارتفعت إلى 15.5% في الثلاثة أعوام المتبقية، فإن هيئة قناة السويس دفعت ما يتجاوز نحو 17 مليار جنيه على الشهادات .

وسيكون أمام أصحاب الشهادات خيارات متعددة لاستخدام قيمتها مطلع سبتمبر المقبل، إما إعادة استثمارها في أوعية إدخارية أخرى، مع الأخذ في الاعتبار أن البنك المركزي سيناقش أسعار الفائدة يوم 22 أغسطس الجاري وقد يخفض العائد، أو سحبها لاستثمارها في قنوات أخرى مثل الذهب والعقار.

مقر بنك مصر
أحد مقرات بنك مصر

15% أعلى عائد ثابت للشهادات الإدخارية ببنك مصر

قدم بنك مصر للعملاء مجموعة متنوعة من العملاء ولكن أعلى عائد تقدمه شهادة القمة لأجل 3 سنوات والتي تقدم عائد ثابت 15% يصرف كل شهر .

كما يطرح بنك مصر شهادة بعائد ثابت ذات أجل 5 سنوات بفائدة 10.5% تصرف شهريًا، بالإضافة إلى الشهادت متغيرة العائد التي تقدم عائد ربع سنوي بواقع 16% سنويًا وتنخفض الفائدة على الشهادات المتغيرة بمجرد تغيرها لدى البنك المركزي .

فرع البنك الاهلى

15.75% أعلى عائد شهادة لأجل عام بالبنك الأهلي

وعلى مستوى البنك الأهلي فإن أعلى شهادة تقدم عائد للعملاء هي شهادة المجموعة ب لأجل عام التي يطرحها نيابة عن بنك الاستثمار القومي وتقدم فائدة بواقع 15.75%، بجانب الشهادة البلاتينية الثلاثية ذات العائد الثابت التي تقدم عائد ربع سنوي بواقع 15.25%.

ويوجد في البنك الأهلي أيضًا الشهادة البلاتينية ذات أجل 3 سنوات والتي تقدم فائدة 15% تصرف شهريًا، ويطرح البنك الأهلي أيضًا شهادة بلاتينية ذات عائد متغير تقدم 16% سنويًا، ومرتبطة بسعر الفائدة الذي يحدده البنك المركزي .

بجانب الشهادات الثلاثية يطرح البنك الأهلي شهادة ذات أجل 5 سنوات للأفراد تقدم فائدة 13% ثابتة.

فرع القاهرة

13.255% أعلى عائد ثابت ببنك القاهرة

وفي بنك القاهرة يطرح البنك شهادة بعائد ثابت لأجل 3 سنوات تقدم فائدة 13.25% ويصرف العائد نصف سنوي، كما يقدم شهادة لأجل 5 سنوات بعائد شهري 11% وعائد ربع سنوي 11.25%.

وعلى مستوى الشهادات متغيرة العائد يقدم البنك شهادة متغيرة العائد بفائدة 15% تصرف ربع سنوي و14.75% تصرف سنوي، وشهادة بعائد متغير 15.5% سنويًا لأجل 5 سنوات.

بنك قناة السويس 556

شهادة الحصاد الأعلى ببنك قناة السويس

يطرح بنك قناة السويس شهادة الحصاد ذات العائد الثابت لأجل 3 سنوات بفائدة 14.5% تصرف شهريًا و14.75% تصرف بشكل ربع سنوي و15% تصرف كل ستة أشهر.

كما يطرح البنك شهادة ثلاثية بعائد ذات ولكن تراكمي بحيث يحصل العميل على 42% فائدة مع نهاية الفترة بواقع 12.4% سنويًا.

بينما في حالة الحصول على عائد شهري تكون الفائدة 12%، وعائد كل 3 أشهر فائدة 12.25% وعائد كل 6 أشهر الفائدة 12.5% وفائدة سنوية 13%.

يقدم البنك أيضًا شهادة لأجل 5 سنوات بعائد تراكمي يصل إلى 80% في نهاية المدة بواقع 12.47%.

مصرفيون: الودائع الإدخارية مازالت جاذبة للعملاء رغم ارتفاع الذهب

أكد مصرفيون أن الشهادات الإدخارية ومعدل الفائدة بالبنوك مازال جاذبًا للعملاء وبالتالي فإنه ليس من المتوقع أن يلجأ عملاء شهادات قناة السويس التي تبلغ حصيلتها نحو 64 مليار جنيه لسحب مدخراتهم لاستثمارها في قنوات أخرى مثل الذهب والعقار، خاصة في ظل الظروف غير المستقرة التي تحيط بهذين القطاعين .

الخبير المصرفي محمد عبد العال

قال محمد عبد العال، إن البعض يتحوف من أن رد هذه المبالغ لأصحابها قد يسبب ضغوطًا تضخمية على مستوى السوق المحلية، مؤكدًا أن هذا الأمر ليس صحيحًا لأنه رغم كبر حجم المبلغ إلا أنه يعتبر ضئيلا إذا ما قورن بحجم ودائع القطاع المصرفي التي تقترب من 4 تريليونات جنيه .

وأشار إلى أنه بشكل يومي يدخل ويخرج من الاقتصاد من خلال الإيداعات والسحوبات والتدفقات النقدية الداخلة والخارجة لتسوية المعاملات والصفقات واكتتابات إصدارات سندات وأذون الخزانة والودائع بين البنوك ، وبين البنوك والبنك المركزى بسهولة ودون أى أزمات، وبالتالي فإنه لن يؤثر على معدلات التضخم.

وأوضح أن معظم حصيلة شهادات قناة السويس جاءت من أموال مدخرين بالفعل في القطاع المصرفي أثناء عام 2014 وجزء آخر كان أموالا جديدة، وبالتالي فإن سلوك المدخرين لن يتغير مع مرور الوقت وسيقرر جزء كبير منهم لإعادة استثمار هذه الأموال في أوعية أخرى في ظل ارتفاع أسعار الفائدة.

وعزز من قوله بأنه في حالة اتجاه البنك المركزي لخفض أسعار الفائدة خلال أغسطس الجاري فإن العملاء سيلجأون لربط ودائعهم لآجال طويلة إن لم تكن لهم فيها حاجة، للاستفادة من الفائدة المرتفعة الثابتة، مع توجه المركزي لخفضها في الأجل القصير، مشددًا على أن البنوك لديها عشرات المنتجات من الأوعية الإدخارية التي تشجع العملاء على اختيار المنتج الأفضل بالنسبة لاحتياجاتهم المالية .

طارق متولى
طارق متولي الخبير المصرفي

وأيده في الرأي طارق متولي، الخبير المصرفي ونائب رئيس بنك بلوم سابقًا، الذي قال إن الفائدة الحالية في القطاع المصرفي مرتفعة حتى إن قرر البنك المركزي خفض الفائدة بواقع 1% خلال الاجتماع المقبل ستظل هناك شهادات إدخار تتراوح فائدتها بين 13-14% وبالتالي فإن العملاء سيجدون منفذا لاستثمار هذه الأموال.

وتابع: رغم وجود طروحات جديدة في البورصة وارتفاع أسعار الذهب إلا أن هذين السوقين يشهدان تذبذبات وشكل من أشكال عدم الاستقرار بسبب الظروف المحيطة على عكس استقرار الأوعية الإدخارية بالقطاع المصرفي، وبالتالي فإن ذهاب المدخرين الأفراد لهذه القطاعات يتطلب خبرة قد لا تتوافر لدى الكثير من المدخرين .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »