استثمار

كيف تأثرت الشركات المصرية بالثورة فى السودان؟

■ «النصر للتصدير والاستيراد» تغلق فرعها بالخرطوم انتظارا لهدوء الأوضاع.. وتوقف العمل فى نبتا للتعدين التابعة لأسكوم ■ «أسمنت قنا» تتوقع توقف الصادرات الشهرية البالغة 3000 طن ■ فينيسيا: تمثل %0.5 فقط من المبيعات الخارجية ■ كتب – أحمد عاشور…

شارك الخبر مع أصدقائك


■ «النصر للتصدير والاستيراد» تغلق فرعها بالخرطوم انتظارا لهدوء الأوضاع.. وتوقف العمل فى نبتا للتعدين التابعة لأسكوم
■ «أسمنت قنا» تتوقع توقف الصادرات الشهرية البالغة 3000 طن
■ فينيسيا: تمثل %0.5 فقط من المبيعات الخارجية

■ كتب – أحمد عاشور وأسماء السيد:

تباين تأثير الأحداث فى السودان على الشركات المصرية العاملة هناك، ما بين توقف تام، وتوقعات بتراجع محدود فى حركة التجارة بين البلدين، وما يتبعه من انخفاض معدل الصادرات والواردات.

وأكدت مصادر مطلعة أن شركة النصر للتصدير والاستيراد قررت إغلاق فرعها بالخرطوم لحين استقرار الأوضاع.

وكانت مظاهرات حاشدة استمرت لعدة أشهر قد أطاحت منذ أيام بالرئيس عمر البشير بعد 30 عاماً من حكم السودان.

وقالت المصادر إن الشركة منحت العاملين بفرع الخرطوم – أحد الفروع الرئيسية بإفريقيا، إجازة انتظاراً لهدوء الشارع.

ووفقاً للموقع الإلكترونى للنصر للتصدير – إحدى شركات قطاع الأعمال العام، يتولى الفرع نشاط استيراد منتجات السمسم، والحبوب، والجمال، والبهارات، والمواشى الحية، والأعشاب الطبية، واللحوم، ويقوم بتصدير منتجات السكر، والأرز، والأسمنت، وأدوات الرى، والأتوبيسات، واليوريا، والأجهزة الكهربائية.

ولدى الشركة ما يقرب من 20 فرعاً بالأسواق الإفريقية ودول أوروبا، ولديها خطة لاستغلالها بالشراكة مع القطاع الخاص، بعد انتهاء دراسات الجدوي.

وتسعى مصر والسودان لمضاعفة التبادل التجارى بينهما إلى 1.5 مليار دولار، إلى جانب إقامة خط سكة حديد يصل بين البلدين، وفقاً لما تم الإعلان عنه خلال أخر زيارة للرئيس المعزول عمر البشير، فى أكتوبر الماضى.

فى السياق ذاته، توقفت شركة نبتا للتعدين – السودان، المملوكة بنسبة %100 لأسيك للتعدين – أسكوم، عن العمل، بحسب ما ذكر فايز جريس، رئيس مجلس الإدارة لـ«المال»، مضيفاً أن أعمال الشركة تأثرت منذ النصف الثانى من العام الماضي تقريبًا، بالتزامن مع ظهور بعض المشاكل بدولة السودان، تتعلق بصعوبة اتاحة العملة الأجنبية، وعدم توافر الوقود.

وقال أحمد عبد الحميد، مدير علاقات المستثمرين بشركة مصر للأسمنت –قنا، إنها تقوم بتصدير جزء من الإنتاج للسودان عن طريق البر، مشيراً إلى أنها الدولة الوحيدة التى تقوم بالتصدير إليها، وذلك بنحو 2000 أو 3000 طن شهرياً، وتوقع توقف تلك الكميات نتيجة للتوترات الحالية.

وأكد أن ذلك لن يؤثر على الشركة، فى ظل محدودية الكمية، علاوة على أنها لا تعتمد على التصدير بشكل كبير.

وأوضح أن حجم الإنتاج الإجمالى بلغ بنهاية العام المنقضى نحو 2 مليون طن سنويًا، وأشار إلى أن مصر للأسمنت – قنا، تمتلك خط إنتاج واحد، وتبلغ حصتها السوقية محلياً نحو %4.

وقال فاروق مصطفى، رئيس مجلس الإدارة بشركة فينيسيا للسيراميك، إنها تقوم بتصدير نسبة طفيفة تمثل نحو %0.5 من صادراتها للسودان.

وأوضح أنها تقوم بالتصدير لمجموعة من الدول بخلاف السودان، مثل رومانيا، والأردن، ولبنان، والسعودية، واليمن، وتمثل الصادرات نحو %35 من إجمالى إنتاجها سنوياً.

فى السياق ذاته أفصحت شركة سبيد لاب الطبية، أنها تمتلك مجموعة من العيادات والمعامل الطبية بالعاصمة السودانية الخرطوم، مستبعدة التأثر بالأحداث الجارية حاليًا.

شارك الخبر مع أصدقائك