كوكاكولا "الورقية".. عبوات جديدة للخلاص من "عار البلاستيك"

من ابتكار شركة دنماركية

كوكاكولا "الورقية".. عبوات جديدة للخلاص من "عار البلاستيك"
المال - خاص

المال - خاص

6:43 م, السبت, 13 فبراير 21

باعتبارها أكثر شركة في العالم تتسبب في تلويث البيئة بالبلاستيك، حاولت شركة كوكاكولا لفترة طويلة التخلص من هذا العار، ويبدو أنها وجدت الحل في الورق.

وبحسب بي بي سي، تعتزم كوكاكولا اختبار عبوة ورقية جديدة تم تصنيع النموذج الأولي منها بواسطة شركة دنماركية.

والعبوة مصنوعة من غلاف ورقي قوي للغاية، لكنها لا تزال تحتوي على بطانة بلاستيكية رفيعة.

لكن الهدف هو صناعة قنينة قابلة لإعادة التدوير بنسبة 100٪ وخالية من البلاستيك وقادرة على منع تسرب الغاز من المشروبات الغازية.

كذلك، ، يجب ضمان عدم تفاعل المشروب مع جسم العبوة، وهو الأمر الذي قد يؤدي إلى تغير مذاق المشروب أو يجر خلفه فشلا في فحوصات الصحة والسلامة.

أكثر الشركات الملوثة

واحتلت شركة كوكا كولا، العام الماضي، المرتبة الأولى كأكبر ملوث بالبلاستيك في العالم من قبل مجموعة Break Free From Plastic العام الماضي، وتلتها شركتي بيبسي ونستله.

لكن الشركة حددت هدفًا يتمثل في إنتاج صفر نفايات بحلول عام 2030.

ابتكار Paboco

أما شركة Paboco الدنماركية التي تقف وراء تطوير الحاوية الورقية، فواجهت تحديات أخرى.

إذ كان يجب أن يصبح الورق قابلاً للتشكيل، لإنشاء أشكال وأحجام زجاجات مميزة لمختلف العلامات التجارية، فضلا عن تحمل الطباعة بالحبر.

وكان جزء من التحدي يتمثل في إنشاء هيكل حاوية قادرة على تحمل قوة ضح المشروبات الغازية – مثل الكولا والبيرة – التي يتم تعبئتها تحت الضغط.

وبعد أكثر من سبع سنوات من العمل في المختبر، أصبحت الشركة الآن جاهزة لأول تجربة حقيقة لمنتجها.

وستنطلق التجربة في المجر هذا الصيف لمشروب فواكه Adez.

وستشمل التجربة توزيع 2000 زجاجة عبر سلسلة محلية للبيع بالتجزئة.

المال - خاص

المال - خاص

6:43 م, السبت, 13 فبراير 21