طاقة

«كورونا» يؤخر طرح محطة للطاقة الشمسية بالغردقة لأجل غير مسمى

إجمالى استثماراتها 1.6 مليار جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

علمت المال من مصادر مسئولة بوزارة الكهرباء والطاقة بتأجيل طرح مناقصة لإنشاء محطة لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية فى الغردقة لأجل غير مسمى بسبب تفشّي فيروس كورونا.

وذكرت المصادر أنه كان من المقرر طرح المشروع، خلال مارس الحالى، على الشركات العالمية، لكن هيئة الطاقة المتجددة ارتأت تأجيله نظرًا لتداعيات انتشار فيروس كورونا وإغلاق المجال الجوى أمام دول العالم.

وأوضحت أن كراسة الشروط الخاصة بالمشروع تم الانتهاء منها وكانت جاهزة للطرح بالتعاون مع الاستتشارى الخاص بالمشروع شركة Oriental Consultants الألمانية.

وأكدت أن استثمارات المشروع تصل إلى 90 مليون يورو (1.6 مليار جنيه)، بتمويل من الوكالة اليابانية للتعاون الدولى «الجايكا» عبر قروض ميسرة.

وأضافت أن المشروع سيقام بنظام الخلايا الفوتوفولتية، التى يتم من خلالها تحويل الطاقة الشمسية إلى كهربائية باستخدام الألواح الشمسية.

وقالت إن المشروع يقام فى مدينة الغردقة ضمن خطة الدولة لتحويل المدن السياحية إلى مدن خضراء، من خلال توفير الكهرباء لتلك المدن عبر الطاقات المستدامة.

وتعدّ المحطة المزمع طرحها واحدة من محطتين تستهدف وزارة الكهرباء إنشاءهما فى الغردقة، بقدرات بين 20 و50 ميجاوات، كما أنها من أحدث المحطات التى تقوم بتحويل الطاقة الشمسية إلى كهربائية مع تخزينها ليلًا.

وارتفع انتاج مصر من الطاقة الشمسية خلال 2019 إلى نحو 2.4 مليار كيلووات/ ساعة، مقارنة بنحو 3 ملايين كيلووات/ ساعة فى 2018.

يذكر أن إنتاج مصر من الطاقة المتجددة بنهاية عام 2019 سجل نحو 6000 ميجاوات، بزيادة قدرها 2000 ميجاوات ، بما يعادل %11 من إجمالى إنتاج الطاقة الكهربائية الذى بلغ نحو 55 ألف ميجاوات.

وتخطط مصر لإنتاج طاقة متجددة بنحو 20% من إجمالى الطاقة الكهربائية المولدة بحلول عام 2022، تصل فيها نسبة طاقة الرياح لنحو 12%، بالإضافة إلى 6% نسبة الطاقة الكهرومائية، والطاقة الشمسية بنحو 2% من مزيج الطاقة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »