ثقافة وفنون

«كتاب ونقاد الفن» تنهي الخلاف مع أحمد فلوكس.. والأخير: لم أقصد إهانة الصحفيين

أكد الفنان أحمد فلوكس، أنه لم يقصد إهانة الصحفيين نهائيا

شارك الخبر مع أصدقائك

أنهت رابطة “كتاب ونقاد الفن” برئاسة الكاتب الصحفي ناصر جابر، أزمة الفنا ن أحمد فلوكس مع الصحفيين، بسبب “بوست” نشره مؤخرا عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي”فيس بوك”، هاجم خلاله الصحفيين بشكل عام، ما أثار استياء أعضاء الرابطة.

وتواصلت الكاتبة الصحفية حمدية عبد الغني، عضو الجمعية العمومية للرابطة، مع فلوكس، موضحة الأمر الذي أثار الجدل.

وأكد الفنان أحمد فلوكس، أنه لم يقصد إهانة الصحفيين نهائيا، لكنه وجه كلامه لعدد من المدعين، ممن لا ينتمون للمهنة، ويقحمون اسمه في موضوعات ليس له علاقة بها، مما يسيء للصحافة والفنانين على حد سواء.

وأضاف: أنا خريج كلية الإعلام، أي أنني أفهم جيدا الفارق بين الخبر الجيد والسيء، وأقدر مكانة الصحفيين، مشيرا إلى أنه سيجتمع قريباً مع أعضاء الرابطة في مقر نقابة الصحفيين، عقب انتهاء أجازة عيد الأضحى المبارك، للتأكيد علي العلاقة الطيبة التي تجمعه مع الصحفيين.

من جانبه، أكد الكاتب الصحفي ناصر جابر رئيس الرابطة، احترامه الكامل لكافة الفنانين، ووقوف الرابطة بجوارهم حال تعرضهم لأي أزمة، مشددا على رفض الرابطة المساس بكرامة أي صحفي زميل.

ودعا جابر، جموع الفنانين لاتباع الطرق القانونية للحفاظ على حقوقهم كاملة، حال تعرضهم لما يرونه مسيء إليهم.

في سياق متصل، وجه الكاتب الصحفي محمد فرعون، المتحدث الرسمي باسم الرابطة، الشكر للفنان “فلوكس” لسرعة استجابته لشرح الأمر، مشيرا إلى أن هدف الرابطة الأساسي يتمثل في الحفاظ على العلاقة بين الفنانين والصحفيين، ووضع آليات من أجل الارتقاء بمستوى المهنة، والحفاظ على هيبة ومكانة الصحفي.

وأشار إلى أن الرابطة ليس من شأنها نصب العداء مع الفنانين، بل تعني بحل الأزمات، خاصة تلك التي يفتعلها منتحلي صفة الصحفيين، إلى جانب العمل على قدم وساق لتوعية المصادر الفنية بخطورة التعامل مع أي فرد أو كيان وهمي يدعي علاقته بالصحافة.. وإلى حيادية الرابطة في التعامل بين الفنانين والصحفيين، حال وجود مشكلات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »