أسواق عربية

“كبار العلماء” السعودية: الاقتراض من الدولة والبنوك لا يمنع الحج

أجاز الشيخ عبد الله المطلق عضو هيئة كبار العلماء بالسعودية للمقترضين من الدولة والبنوك وشركات التقسيط أداء مناسك الحج، مشيرا إلى أن اقتراضهم من هذه الجهات لا تمنعهم من أداء الفريضة.

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:

أجاز الشيخ عبد الله المطلق عضو هيئة كبار العلماء بالسعودية للمقترضين من الدولة والبنوك وشركات التقسيط أداء مناسك الحج، مشيرا إلى أن اقتراضهم من هذه الجهات لا تمنعهم من أداء الفريضة.

بحسب صحيفة “الاقتصادية” السعودية اليوم قال عضو هيئة كبار العلماء: ” الديون التي هي للبنوك والشركات التي تملكها الدولة لا تمنع من الحج، لأنها مرتبطة بالراتب ولا تؤثر في صحة الحج”.

أضاف الشيخ المطلق أن هناك نوعا من الديون يمنع من وجوب الحج، وهي الديون التي يطالب بها أصحابها، لأن حقوق بني آدم مقدمة على حقوق الله، فالحج دين لله سبحانه وتعالى، والمديونيات هي دين لبني آدم، لذا هي مقدمة على ديون الله عند التشاح والمطالبة، لأن بني آدم يحبون حقهم ويشاحون فيه، ولهذا قدمهم الله تعالى على دينه.

وتابع الشيخ المطلق في إجابته عن سؤال حول راغب في الحج وعليه دين، إذا كان الإنسان عليه دين لأحد من الناس وهو يطالبه فلا يذهب إلى الحج حتى يسدد دينه، أما ديون البنوك والشركات التي في الراتب وتستقطع شهريا، فهى لا تعيق عن الحج. 

شارك الخبر مع أصدقائك