بنـــوك

«كايرو ثرى إيه» تفاوض بنوكًا لاقتراض مليار جنيه

تتبنى الشركة خطة توسعية تستهدف من خلالها التحول من نشاط تجارة الحبوب الغذائية إلى الصناعة.

شارك الخبر مع أصدقائك

تفاوض شركة «كايرو ثرى إيه» الدولية للصناعات الغذائية، مجموعة من البنوك المحلية للحصول على قرض بقيمة تصل إلى مليار جنيه، لمقابلة توسعاتها وتلبية احتياجات تتعلق بالسيولة حال نجاحها فى إتمام صفقة الاستحواذ على شركة «الأهرام للدواجن». 

وتتبنى الشركة خطة توسعية تستهدف من خلالها التحول من نشاط تجارة الحبوب الغذائية إلى الصناعة.

وقالت مصادر وثيقة الصلة بالتمويل الذى يجرى تدبيره، إن الإدارة المالية لـ «كايرو ثرى إيه» اتفقت بشكل مبدئى مع أحد البنوك الحكومية على تدبير القرض بالمشاركة مع بنوك أخرى من بينها «العقارى» و«العربى الأفريقى» و«التجارى الدولى».

مصادر: الاتفاق مبدئيا مع بنك حكومى.. و 5 إلى 7 سنوات أجل التمويل

وأوضحت أن الشركة تعتمد على القرض فى صفقة الشراء المحتملة لشركة الأهرام للدواجن ، بالإضافة إلى مقابلة توسعاتها المختلفة، مشيرة إلى أن أجل التمويل يتراوح بين 5 و 7 سنوات.

وتشترط ضوابط البنك المركزى المصرى عدم زيادة محفظة تمويل عمليات الاستحواذ على الشركات عن %2.5 من إجمالى القروض لدى البنك الواحد، وألّا يزيد حد تمويل العميل الواحد والأطراف المرتبطة به على %0.5 من إجمالى المحفظة.

كما تُلزم القواعد البنك الذى يتولى تمويل الاستحواذات، بأن تكون لديه سياسة معتمَدة من مجلس الإدارة بشأن هذا النشاط، مع التأكد من كفاية التدفقات النقدية اللازمة لسداد التمويل، سواء من الشركة المستحوذة أو محل الاستحواذ أو الجديدة التى تنشأ نتيجة الاندماج.

وتشدد على ضرورة قيام البنك بفحص شامل، قانونى ومالى، نافٍ للجهالة، للشركة محل الاستحواذ، من خلال مكاتب استشارات قانونية ومالية متخصصة، ويستند إلى قوائم مالية مُعَدَّة وفقًا لمعايير المحاسبة المصرية.

ونشرت «المال» الأسبوع الماضى عن اقتراب «كايرو ثرى إيه» الدولية من الاستحواذ على %60 من «الأهرام للدواجن» فى صفقة من المحتمل أن تصل قيمتها إلى 550 مليون جنيه، وستتم الصفقة من خلال تخارج جزئى لمساهمى «الأهرام».

وتأسست «كايرو ثرى إيه» عام 1981 كشركة مصرية مملوكة لشركة «سبارك كومديتيز» الإماراتية، ورجل الأعمال أيمن الجميل وتعمل فى تجارة الحبوب الغذائية، والاستيراد والتصدير، وقامت بنهاية 2017 بالاستحواذ على %99 من الوطنية لمنتجات الذرة بقيمة قاربت 1.7 مليار جنيه.

بينما تأسست «الأهرام للدواجن» عام 1980 وتعمل فى إنتاج الكتاكيت عمر يوم واستيراد البيض ومكونات العلف وخلطها، وأنشأت مصنعا للأعلاف غير التقليدية للمواشى والدواجن فى منطقة الهرم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »