اقتصاد وأسواق

كان 70 قطعة.. رفع الستار عن تمثال «رمسيس الثاني» بعد ترميمه (صور)

شهد الفعاليات الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار و40 سفيرا من الدول العربية والأجنبية.

شارك الخبر مع أصدقائك

وزيري: التمثال كان محطما لـ70 قطعة واستغرق 6 أشهر لإعادة تركيبه

أزاح الدكتور خالد العناني وزير الآثار والدكتور أحمد الأنصاري محافظ سوهاج، الستار عن تمثال الملك رمسيس الثاني بعد الانتهاء من أعمال ترميمه وإعادة تركيبه بمعبد أخميم بمحافظة سوهاج، بأياد مصرية، من خبراء الآثار والترميم بالأقصر وسوهاج.

شهدت الفعاليات الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار و40 سفيرا من الدول العربية والأجنبية وفريق الترميم المصري من وزارة الآثار.

اقرأ أيضا  تعرف على أهم محاور بروتوكول التعاون بين «الآثار» و«الأعلى للجامعات»

وقال الدكتور مصطفى وزيري إن أعمال ترميم تمثال رمسيس الثاني بدأت منذ 6 أشهر، تضمنت أعمال التنظيف والتوثيق الأثري لأجزائه، وتجميعها وإعادة تركيبها.

تمثال رمسيس الثاني بعد ترميمه

وأوضح خلال كلمته، أن ارتفاع التمثال عقب الانتهاء من أعمال تجميعه وترميمه وصل إلى 12 مترًا تقريبًا، وتم وضعه بمكانه الأصلي على قاعدة بجوار تمثال الملكة «ميريت آمون» بأخميم.

اقرأ أيضا  «التموين»: إجراء معاينات لتحويل 2500 مخبز للعمل بالغاز

وأشار إلى أنه تم العثور على التمثال خلال موسم حفائر عام 1981 بالمعبد، وكان مقسما لـ٧٠ قطعة مختلفة الأحجام من الحجر الجيري، ويبلغ وزن قطع التمثال التي يتم تجميعها من طن إلى 5 أطنان، حيث يبلغ الوزن الإجمالي للتمثال 45 طنا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »