نقل وملاحة

كامل الوزير يتابع آخر المستجدات الخاصة بتفعيل جهاز تنظيم النقل البري الداخلي والدولي

سيقوم جهاز تنظيم النقل البري الداخلي والدولي برسم السياسات لتطوير المنظومة، بحسب وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير

شارك الخبر مع أصدقائك

عقد وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير اجتماعاً موسّعاً مع رئيس وقيادات جهاز تنظيم النقل البري الداخلي والدولي لمتابعة آخر المستجدات الخاصة بتفعيل الجهاز بعد صدور قانون رقم 73 لسنة 2019، الخاص بإنشاء جهاز تنظيم النقل البري الداخلي والدولي.

واستعرض الوزير الإجراءات الخاصة بهيكل الجهاز التي يتم التنسيق مع الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة لاعتماده، إضافة إلى آخر المستجدات القانونية الخاصة بلوائح الجهاز (المالية – الموارد البشرية – المخازن والمشتريات – الجزاءات).

وأكد وزير النقل الأهمية الكبيرة لتفعيل الجهاز الذي سيقوم برسم السياسات لتطوير منظومة النقل البري الداخلي والدولي، ودراسة مُتطلّبات واحتياجات هذا النقل بما يكفل تحقيق العائد المطلوب، وتحسين الخدمة المقدمة ووضع قواعد تنظيم أعمال النقل البري الداخلي والدولي بالتنسيق مع الجهات العاملة في هذا المجال.

وأوضح الاشتراك في وضع الخطط والسياسات اللازمة لتطوير منظومة النقل متعدد الوسائط مع الجهات المعنية، ووضع الخطط المتعلقة بتهيئة المناخ الجاذب للاستثمارات اللازمة لتمويل مشروعات النقل البري الداخلي والدولي.

وأشار وزير النقل إلى أن الجهاز سيقوم أيضًا بتحديد خطوط سير وسائل ووحدات النقل البري الداخلي والدولي للركاب والنقل الدولي وتنظيم نقل البضائع وعدد هذه الوسائل والوحدات حسب حاجة كل مسار، وحجم الطلب عليه، وتقسيم شبكة الطرق العامة إلى خطوط أو مجموعات خطوط لنقل الركاب في ضوء مخططات النقل بالوزارة وبالتنسيق مع الجهات المعنية.

ولفت إلى وضع قواعد وضوابط واشتراطات النقل البري الداخلي للبضائع والمهمات ذات الطابع الخاص بالتنسيق مع الجهات المعنية، وإصدار تراخيص مزاولة أعمال نقل الركاب والبضائع الداخلي والدولي، وإصدار التراخيص والتصاريح الخاصة بأنشطة النقل البري الداخلي والدولي للركاب والبضائع بالتنسيق مع الجهات المعنية في إصدارها، وفقاً للضوابط التي تُحددها اللائحة التنفيذية، ووضع قواعد وشروط القيد في سجل الناقلين الذي تنشئه الوزارة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »