نقل وملاحة

كامل الوزير: استراتيجية الوزارة ترتكز على مواكبة التطور العالمى فى منظومة النقل عبر السكة الحديد

وأضاف وزير النقل، أن مصنع سيماف يعد متكاملا؛ مشيرا إلى أنها المرة الأولى له لزيارته.

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد المهندس كامل الوزير، وزير النقل، على أهمية التصنيع المحلى واتخاذ جميع التدابير والإجراءات الخاصة بتدعيمه.

وأشار كامل الوزير إلى أن استراتيجية الوزارة ترتكز على مواكبة التطور العالمى فى منظومة نقل الحاويات عبر السكك الحديدية، من خلال التعاقد على عربات مخصصة لنقل الحاويات.

وأضاف فى كلمته خلال الجولة التى نظمتها الهيئة العربية للتصنيع لمصنع سيماف لمهمات السكك الحديدية التابع لها اليوم، أن ذلك يأتى فى إطار توجيهات القيادة السياسية بضرورة توطين صناعة النقل فى مصر لتدعيم منظومة السكك الحديدية.

وقال إن هذا له انعكاس ايجابى على الاقتصاد المصرى، مشيرا إلى الحرص على أن تكون المنتجات المصنعة وفقا للمواصفات الفنية العالية وتواكب أحدث أنواع التكنولوجيا، بما يساهم فى تطور منظومة السكة الحديد وتحسين الخدمة المقدمة للركاب.

كما أكد على أهمية الإسراع بتطوير وتحديث ماكينات مصنع سيماف والاهتمام بتدريب العاملين لتحسين الجودة والإسراع بمعدلات التنفيذ بالمشروعات الجارية مع الهيئة العربية للتصنيع ومنها تصنيع وتوريد عربات البضائع وتطويرها ومنها عربات البضائع القلاب لزيادة المنقول من البضائع عبر السكة الحديد لتخفيف الأعباء على الطرق.

وأضاف وزير النقل، أن مصنع سيماف يعد متكاملا؛ مشيرا إلى أنها المرة الأولى له لزيارته.

مصنع سيماف متخصص فى إنتاج عربات السكة الحديد والمترو

وقال فى كلمته خلال الجولة، إن مصنع سيماف يعد متخصصا فى إنتاج عربات السكة الحديد سواء على مستوى البضائع أو الركاب، فضلا عن إنتاج جميع أنواع العربات اللازمة للمترو ومكونات أخرى كالجرارات.

وقال إنه زار مصانع أخرى فى أوروبا لا تنتج كل المكونات التى ينتجها مصنع سيماف وذلك بالرغم من أن تلك المصانع تعد طرازات عالمية معروفة وتنتج بجودة وإنتاجية أعلى.

الهيئة القومية لسكك حديد مصر تعرف اختصارًا باسم س ح م هي شركة قطاع عام تمتلكها الحكومة المصرية بالكامل، وتشغّل خطوط السكك الحديدية المصرية، والتي هي الثانية في العالم.

حيث أنشئت بعد تأسيس السكك الحديد البريطانية بفترة وجيزة وتعاني اليوم من خلل في منظومة الصيانة و تداعيات إهمال أصابها على مدى عقود فاتت، مما يجعل معدل الحوادث عليها أعلى بكثير من نسب باقي دول العالم .

وبعد حادث قطار منفلوط في أواخر سنة 2012 وضعت الحكومة المصرية (وزارة هشام قنديل) خطة لتطوير المزلقانات و التي مخطط تطوير جميعها قبل نهاية سنة 2013. و تحد المزلقانات الجديدة والتي افتتح أولها في بداية 2013 على العامل البشري الذي كان حاضرا في السابق وتعتمد بوابات صلبة بدلا من السلاسل الحديدية.

تعد سكك حديد مصر هي أول خطوط سكك حديد يتم إنشاؤها في أفريقيا و الشرق الأوسط، والثانية على مستوى العالم بعد المملكة المتحدة، حيث بدأ إنشاؤها في 1834 إذ مدت قضبان خطوط السكة الحديد فعلا وقتها في خط السويس الإسكندرية ، إلا أن العمل ما لبث أن توقف بسبب اعتراض فرنسا لأسباب سياسية ، ثم أحييت الفكرة مرة أخرى بعد 17 عاما في 1851 في خمسينيات القرن التاسع عشر ، حيث تمتد عبر محافظات مصر من شمالها إلى جنوبها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »