Loading...

قنديل للزجاج ترفع عرض استحواذها على الوطنية للبلور 40 قرشا للسهم مرة واحدة

قنديل للزجاج تشعل المنافسة مع الجارحى للاستحواذ على الوطنية للزجاج والبلور

قنديل للزجاج ترفع عرض استحواذها على الوطنية للبلور 40 قرشا للسهم مرة واحدة
رجب عزالدين

رجب عزالدين

12:27 م, الأربعاء, 6 أبريل 22

أعلنت شركة قنديل للزجاج، اليوم الأربعاء، رفع سعر عرضها المقدم للاستحواذ على شركة الوطنية للزجاج والبلور بقيمة 40 قرشا للسهم مرة واحدة.

وتقدمت قنديل للزجاج بطلب إلى هيئة الرقابة المالية لتعديل سعر العرض المنشور على شاشة التداول فى البورصة منذ 30 مارس الماضى من 2 إلى 2.40 جنيه للسهم وجارى دراسته.

وتنافس شركة قنديل، مجموعة الجارحى للحديد والصلب التى تقدمت بعرض شراء رسمى فى 2 مارس الماضى بقيمة 1.35 جنيه للسهم ،ثم طلبت رفعه إلى 2.25 جنيه للسهم بعد تقدم الأولى بسعر أعلى منها بحوالى 65 قرشا.

وتسمح قوانين سوق المال المصري للشركات المتقدمة للاستحواذ على أخرى، بتقديم عرض شراء بسعر أعلى، ما لم تمر 5 أيام عمل على آخر عرض منافس لها، وهو ما استغلته الجارحى فى اللحظات الأخيرة.

الجارحى رفعت سعرها إلى 2.25 جنيه للسهم لمنافسة قنديل للزجاج

جريدة المال

وأبدت الرقابة المالية فى وقت لاحق موافقتها على طلب الجارحى رفع السعر إلى 2 جنيه مع مد فترة سريان العرض أمام حملة أسهم الوطنية للزجاج والبلور، بالتزامن مع العرض قنديل المنافس على أن ينتهى العرضين معا فى يوم واحد.

وقالت الهيئة فى كتاب مرسل إلى البورصة المصرية ( 28 مارس الماضى) إن موافقتها على مد فترة العرضين لا تمنع منافسين آخرين من تقديم عروض أخرى أثناء منافستهما .

وحددت الرقابة عشرة أيام عمل أمام عرض الشركتين بدأت 30 مارس ،وكان من المقرر انتهائها فى 12 أبريل الجارى ،ثم وافقت مرة أخرى على طلب الجارحى بمد فترة العرضين إلى 20 أبريل، وفقا لكتاب مرسل إلى البورصة المصرية الأربعاء (6أبريل).

ويستهدف عرض قنديل للزجاج الاستحواذ على كامل أسهم الوطنية للزجاج والبلور التابعة لمصرف أبو ظبى الإسلامي-مصر، بنسبة 100% كحد أعلى، أو الاستحواذ على نسبة 51% كحد أدنى ،وفقا لتفاصيل العرض المرسل للرقابة المالية 22 مارس الماضى.

كما يستهدف عرض الجارحي الاستحواذ الكامل على أسهم الشركة المستهدفة البالغة 15 مليون سهم عبر شركتها التابعة الوحدة للتنمية الصناعية التى سبق استحواذها على شركة عتاقة للصلب فى عام 2016.

الشرق الأوسط للزجاج أعلنت دخول المنافسة دون تقديم عرض رسمى حتى الآن

شركة الشرق الأوسط لصناعة الزجاج

وأعلنت شركة الشرق الأوسط لصناعة الزجاج فى (27 مارس الماضى) دخولها فى المنافسة الشرسة للاستحواذ على الوطنية للبلور بسعر 2.1 جنيه للسهم بما يتجاوز الجارحى وقنديل (ساعتها).

وقالت الشرق الأوسط للزجاج فى إفصاح مرسل للبورصة آنذاك، إن مجلس الإدارة وافق بالإجماع على تقديم عرض شراء منافس للرقابة المالية بهذا السعر (لم تتقدم رسميا حتى تاريخه).

وفوضت الشركة المهندس عبد الجليل، رئيس مجلس الإدارة أو بيتر جيمس كاربنتر منفردين فى التوقيع على عرض الشراء الإجبارى وكل المستندات اللازمة لتنفيذ عملية الشراء.

ونوهت الشركة إلى أن هذه الصفقة سيجرى تمويلها نقدا من الموارد المالية الذاتية، كما أشارت إلى أن عرض الشراء سيجرى تقديمها على كامل أسهم الوطنية للزجاج والبلور بنسبة 100% كحد أعلى أو 51% كحد أدنى.