Loading...

«قناة السويس» تتأهب لاستقبال ناقلات البترول

«قناة السويس» تتأهب لاستقبال ناقلات البترول
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 24 سبتمبر 06

السيد فؤاد:
 
تتأهب الهيئة العامة لقناة السويس لاتخاذ الاستعدادات اللازمة لاستيعاب الزيادة المتوقعة في حركة السفن العابرة للقناة، خاصة بعد ابرام اتفاقية التجارة الحرة مؤخراً بين الولايات المتحدة وعشر دول اعضاء بمجموعة الآسيان في جنوب شرق آسيا يجئ ذلك في الوقت الذي تقوم الهيئة بتنفيذ عدد من الاصلاحات وأوجه التحديث والتطويرات الفنية التي ستفتح الباب بحلول يناير القادم أمام تعميق غاطس المجري الملاحي لاستيعاب ناقلات البترول، التي تتجاوز حمولة الواحدة منها 200 ألف طن.

 
وأوضح المهندس محمد عبدالوهاب نائب رئيس هيئة قناة السويس ان أعمال التطوير بدأت منذ عام 2003، حينما تراوح عمق الغاطس انذاك في حدود 58 قدماً بينما تستهدف هيئة القناة زيادته بحلول مطلع العام القادم إلي 66 قدماً ليسمح بمرور الناقلات العملاقة حمولة 220 ألف طن للناقلة الواحدة.
 
واضاف عبدالوهاب ان حركة السفن بقناة السويس تواصل الزيادة بشكل مستمر حيث ارتفعت بحلول عام 2005 إلي 18 ألفا و193 سفينة مقابل 16 ألفا و850 سفينة في 2004 وتوقع ان تزداد حركة عبور السفن بمعدلات متزايدة بعد الانتهاء من أعمال تعميق الغاطس.
 
ومن الناحية الفنية، اشار المهندس جمال أبو العزم، رئيس شركة التمساح لبناء السفن إلي ان تعميق الغاطس سوف يسهم في استيعاب %99 من الناقلات الضخمة باستثناء سفن البترول العملاقة ذات الهياكل المزدوجة وطالب الهيئة بتبني هدف جديد طموح لتوسيع المجري الملاحي كي يستوعب أكبر قدر من السفن الضخمة العابرة، وخاصة انها تمتلك اسطولاً ضخماً من الكراكات.
 
ومن ناحية أخري قال المهندس محمد عبدالوهاب: إن وفداً من الهيئة سافر إلي الولايات المتحدة الامريكية للوقوف علي ابعاد الاتفاقية التي ابرمتها واشنطن مؤخراً مع دول الاسيان لاعداد تقديرات حول حجم التجارة البينية المتوقعة بين الدول الأعضاء في الاتفاقية، ومن ثم حصر اعداد السفن الاضافية المرشحة للعبور من وإلي دول الآسيان أو امريكا.
 
وقال يتم حالياً إعداد دراسات حول أفضل السبل التي تستطيع قناة السويس من خلالها استقبال السفن العملاقة التي تحمل الواحدة منها 18 ألف حاوية بحلول عام 2009، وذلك بالمقارنة مع 950 حاوية للسفينة في الوقت الحالي.
 
وتمثل ناقلات النفط نحو 19.6 من اعداد السفن المارة بقناة السويس بينما تمثل حمولتها 22 في المئة من اجمالي الحمولات المارة بالقناة. وحققت قناة السويس خلال العام المالي المنتهي في يونيو الماضي عائدات بلغت 3 مليارات و 568 مليون دولار وهي اعلي عائدات تحققها قناة السويس منذ افتتاحها للملاحة عام 1896 .
 
وسجلت معدلات مرور ناقلات النفط في يوليو الماضي  283 ناقلة نزولا من 289 ناقلة في يوليو الماضي ، كما بلغ اجمالي عدد الناقلات المارة بالقناة العام الماضي 35.68 ناقلة حمولتها 147.785 مليون طن بارتفاع 9.5 في المئة في عدد السفن و %4.1 في الحمولات.
 
وكان أعلي متوسط يومي لحمولات ناقلات النفط حققته قناة السويس كان في فبراير عام 1990 حيث بلغ 500.6 الف طن يوميا وهي الحمولة التي لم تحققها قناة السويس مرة اخري منذ 16 عاما.
 
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 24 سبتمبر 06