تأميـــن

قطب أقوي المرشحين لرئاسة اتحاد التأمين

  كتب ــ ماهر أبو الفضل:   علمت »المال« أن الدكتور معوض حسانين خرج من رئاسة الاتحاد المصري لشركات التأمين، بعد استقالته من منصبه كرئيس لشركة مصر للتأمين قبل أيام، وهو ما يجعل استمراره في رئاسة الاتحاد غير قانوني ومخالفاً…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
كتب ــ ماهر أبو الفضل:
 
علمت »المال« أن الدكتور معوض حسانين خرج من رئاسة الاتحاد المصري لشركات التأمين، بعد استقالته من منصبه كرئيس لشركة مصر للتأمين قبل أيام، وهو ما يجعل استمراره في رئاسة الاتحاد غير قانوني ومخالفاً للنظام الأساسي لاتحاد شركات التأمين، ومن المنتظر ترشيح الدكتور عبدالرءوف قطب نائب رئيس الاتحاد لخلافته.

 
كانت أنباء صحفية قد ترددت مؤخراً تشير إلي استمرار الدكتور معوض حسانين في رئاسته الاتحاد المصري للتأمين، والذي تم انتخابه في يناير الماضي.
 
ويؤدي انشغال الاتحاد المصري للتأمين بإعداد النظام الأساسي الجديد، إلي تأخير انتخاب الرئيس الجديد.. وأكدت مصادر مطلعة أنه سيتم عقد جمعية عمومية فور الانتهاء من النظام الأساسي لانتخاب الرئيس.
 
وأكد بيان الشركة القابضة أن استقالة حسانين جاءت لأسباب خاصة به اعتبرتها مصادر مطلعة بالقابضة للتأمين استقالة غامضة، وتمت بشكل مفاجئ »دون أي مقدمات«.
 
وقال مسئول بالشركة القابضة إن الاستقالة ربما تعود لتلقي الدكتور معوض عدة عروض خارجية للعمل في مجال الاستشارات التأمينية، بينما استبعدت مصادر مطلعة بشركة مصر للتأمين وجود أي خلافات علي المستويين الشخصي والعملي بين الدكتور معوض ومحمود عبدالله رئيس الشركة القابضة، وبرر حسانين استقالته بأنها جاءت لضخ دماء شابة لقيادة الشركة، مشيراً إلي أن قرار تعيينه ينتهي في أول يونيو الحالي.
 
من جهة أخري عبرت شركات التأمين غير الأعضاء بالاتحاد عن استيائها من تعديلات القانون 10 لسنة 1981، والتي تضمنت إلزام جميع الشركات بالانضمام الجبري لعضوية الشركات، واعتبرت مصادر مسئولة بشركات الأهلي سوسيتيه جنرال، والمصرية للتأمين التكافلي أن تلك المواد تتناقض مع مبادئ حرية السوق، التي تنص علي اختيارية الانضمام للهيئات والتنظيمات والاتحادات داخل السوق، ومنها قطاع التأمين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »