بورصة وشركات

قطاع الاتصالات يقود البورصة للصعود خلال تعاملات الأسبوع الماضي

مدعومة بمشتريات المستثمرين الأجانب.

شارك الخبر مع أصدقائك

سجلت مؤشرات البورصة المصرية، ارتفاعات جماعية خلال تعاملات الأسبوع الماضي، مدفوعة بمشتريات المستثمرين الأجانب ونشاط في أداء قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وذكر تقرير صادر عن مركز معلومات البورصة، أن مؤشر “egx30″ الرئيسي قد ارتفع بنسبة 1.34% ليسجل 14105 نقطة، و”egx100” الأوسع نطاقًا 0.42% إلى 1400 نقطة، بينما سجل “egx70” للأسهم الصغيرة والمتوسطة ثباتًا عند نفس مستويات الأسبوع السابق له.

وأشار تقرير البورصة – الذي حصلت “المال” على نسخة منه- إلى أن رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة قد صعد بنسبة 0.6% ما يعادل 4.5 مليار جنيه، ليغلق عند مستوى 712.6 مليار جنيه بنهاية تعاملات الأسبوع المذكور مقابل 708.1 مليار استهل بها التداولات.

وقال سعيد الفقي مدير فرع شركة “أصول” لتداول الأوراق المالية، إن مؤشرات السوق قد أغلقت مع نهاية تداولات الأسبوع أعلي مستوى المقاومة المهم عند 14100 نقطة.

وأشار الفقي إلى أن المؤشر الرئيسي واصل تحركاته العرضية ما بين بين مستويات 13700 إلى 14000 نقطة، ولم يستطع تجاوزها أكثر من مرة نتيجة لضعف العزم، وقلة السيولة حتى تقديم عرض شراء من قبل شركة STC السعودية، لحصة فودافون العالمية بوحدتها في مصر.

ولفت إلى أن أداء أسهم قطاع الاتصالات قد انتعشت بعد الإعلان عن الصفقة، بالتزامن مع الأخبار المتداولة عن قرب تخفيض سعر الطاقة، والذي سيعود بالإيجاب، خاصة علي الشركات الصناعية التي تستهلك طاقة كبيرة في إنتاجها.

وتوقع استمرار الأداء الإيجابي والثبات أعلي مستوى 14100 نقطة مع بداية الأسبوع المقبل، تمهيدًا لاستهداف مناطق 14300 و14500 نقطة، خاصة أن البورصات العالمية حققت مستويات تاريخية الأسبوع الماضي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »