استثمار

«قطاع الأعمال» تخطط لزراعة 10 آلاف فدان قطن قصير التيلة

 أحمد علىكشف هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، عن خطة لزراعة نحو 10 آلاف فدان من القطن قصير التيلة، ضمن تحركات لتطوير صناعة الغزل والنسيج، وذلك بالتعاون والتنسيق مع وزارة الزراعة.وكان الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، قد اجتمع أول أمس، مع وزير قطاع الأعمال، ووزير الزراعة الدكتور

شارك الخبر مع أصدقائك

 أحمد على

كشف هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، عن خطة لزراعة نحو 10 آلاف فدان من القطن قصير التيلة، ضمن تحركات لتطوير صناعة الغزل والنسيج، وذلك بالتعاون والتنسيق مع وزارة الزراعة.

وكان الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، قد اجتمع أول أمس، مع وزير قطاع الأعمال، ووزير الزراعة الدكتور عز الدين أبوستيت، لبحث آليات زراعة القطن قصير التيلة وتصنيعه، لتخفيض فاتورة استيراد الملابس القطنية.

وأضاف «توفيق» فى تصريحات خاصة لـ«المال»، أن الوزارة ستقوم عن طريق شركتها القابضة للغزل والنسيج باتباع نظام الشراكة مع القطاع الخاص، لزراعة المساحة المستهدفة.

وأوضح أن هناك اهتماماً كبيراً من القيادة السياسية للنهوض بصناعة الغزل والنسيج، مشيرًا إلى أن زراعة القطن قصير التيلة، تحد من معدلات استيراده واستهلاك الكثير من العملة الأجنبية.

وأطلقت وزارة قطاع الأعمال، خطة لتطوير صناعة الغزل والنسيج بمصر، بالتزامن مع دراسة تطوير 33 مصنعاً، بالإضافة إلى إعلانها خطة لتطوير محالج القطن تشمل تخفيض عددها إلى 11 محلجاً، وبيع 14، وقدرت استثمارات تطوير الصناعة بنحو 25 مليار جنيه، سيتم تدبيرها من حصيلة بيع المحالج.

وصرح السفير أشرف سلطان، المتحدث الرسمى باسم مجلس الوزراء، بأن الحكومة لديها رؤية لزرع مساحات من القطن قصير التيلة، استجابة لاحتياجات المصانع ومواكبة متطلبات السوق الدولى، مع الحفاظ على تميز مصر بزراعة الأقطان طويلة التيلة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »