قرار عمل الموانئ 24 ساعة «محلك سر»

السيد فؤاد أكد العديد من شركات الملاحة والمستخلصين الجمركيين أن الموانئ المصرية لا تعمل 24 ساعة، وذلك رغم موافقة الحكومة مؤخرا على قرار رئيس مجلس الوزراء السابق، بتعديل قرار سنة 2000، بحيث تكون فترة العمل فى الموانئ البحرية لمدة 24 ساعة مع عدم فرض رسوم أوأعباء إضافية على العملاء. وكانت الحكومة تهد

قرار عمل الموانئ 24 ساعة «محلك سر»
جريدة المال

المال - خاص

1:07 م, الأحد, 24 يونيو 18

السيد فؤاد

أكد العديد من شركات الملاحة والمستخلصين الجمركيين أن الموانئ المصرية لا تعمل 24 ساعة، وذلك رغم موافقة الحكومة مؤخرا على قرار رئيس مجلس الوزراء السابق، بتعديل قرار سنة 2000، بحيث تكون فترة العمل فى الموانئ البحرية لمدة 24 ساعة مع عدم فرض رسوم أوأعباء إضافية على العملاء.

وكانت الحكومة تهدف إلى زيادة قدرة الموانئ المصرية على التنافسية، وضمان خدمات أفضل وأسرع، بما يحقق سرعة وإضافة فترة إنهاء إجراءات صرف البضائع، بما يتفادى تحميلها بأعباء إضافية، وذلك حسب بيان الحكومة الأخير بهذا الشأن.

قال محمد سعد، «مستخلص جمركي» إنه يجب تنفيذ القرار على أرض الواقع، لمواجهة المشكلات التى يواجهها المتعاملون مع الميناء، مؤكدا أن تنفيذه يعنى أن الشهادة الجمركية سوف تنتهى فى يوم واحد، واصفا القرار بالـ«بالحلم».

وأضاف وائل فايد «مستخلص«، أن الموانئ لا تزال تعمل حتى الآن أقل من 8 ساعات فقط، فى حين أكد مصدر مسئول بهيئة الرقابة على الصادرات والواردات، أن تنفيذ القرار يخص هيئة الميناء والمنافذ الجمركيه فقط.

وقال المصدر إن القرار غير مدروس من الأساس، خاصة أنه لم يراع القدرات البشرية داخل الجهات والمصالح الحكومية، ومنها مصلحة الجمارك على سبيل المثال التى تواجه نقصا كبيرا فى الأعداد البشرية المكلفة بإنهاء الإجراءات الجمركية، قائلا: عدد موظفى الجمارك لا يكفى للعمل وردية واحدة حتى يعمل 3 ورديات.

وأضاف أن العمل بالموانئ المصرية 24 ساعة للوارد والصادر، ولم يذكر جهات معينة، لافتا إلى أنه كان يجب أن يٌحدد الجهات المعنية بتنفيذ القرار من موانئ، حجر زراعى، حجر صحى، جمارك، هيئة الرقابة على الصادرات والواردات.

وقال أحمد مصطفى، رئيس شركة سفتى لينك للملاحة، إنه لابد من الفصل بين العديد من الجهات العاملة بالميناء والمسئولة عن عملية الإفراج عن البضائع، لافتا إلى أن هيئة الميناء تفتح بواباتها لاستقبالها السفن فى أى وقت، إلا أن الجهات الأخرى التى لابد أن توافق على الإفراج عن البضائع فتختلف بها ساعات العمل.

وأضاف أن الحل لتنفيذ القرار على أرض الواقع أن يتم تنفيذ ورديتين 16 ساعة للمراكز اللوجستية داخل الموانئ، والكشف ومعاينة البضائع، وإدخال البيانات وخزائن الدفع، بينما يتم تنفيذ 3 ورديات للصرف عن البضائع والمنافذ وجميع الجهات الأخرى.

وأوضح أنه يتم تحصيل رسم خدمة إضافى فى حدود 500 جنيه للرسالة التى يرغب صاحبها أومن ينوب عنه فى العمل خلال الوقت الإضافى على أن يتم توزيعها على الموظفين بتلك النوبتجيات من الجهات الحكومية المختلفة، خاصة موظفى الجمارك وهيئة الرقابة على الصادرات والواردات.

جريدة المال

المال - خاص

1:07 م, الأحد, 24 يونيو 18