لايف

في صيف‮ ‬2011 ‮»‬البستاج‮« ‬و»الأحمر‮« ‬و»الموف‮«.. ‬أحدث ألوان الـ»تي شيرت‮« »‬polo‮«‬

المال - خاص   يعتبر التي شيرت الـ»polo «، قطعة أساسية ضمن أزياء الفتيات خلال موسم الصيف، وهو ما يجعل أغلبية دور الأزياء العالمية في كل أنحاء أوروبا يحرصون علي تقديم أشكال وألوان جديدة من الـ»تي شيرت«، وهو ما اتضح…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

 
يعتبر التي شيرت الـ»polo «، قطعة أساسية ضمن أزياء الفتيات خلال موسم الصيف، وهو ما يجعل أغلبية دور الأزياء العالمية في كل أنحاء أوروبا يحرصون علي تقديم أشكال وألوان جديدة من الـ»تي شيرت«، وهو ما اتضح مؤخراً في أغلبية عروض أسابيع الموضة في كل أنحاء العالم، حيث اكتسح اللون البستاج قائمة الألوان الجديدة في التصميمات الجديدة للـ»تي شيرت« الـ»polo «، والتي قدمت سادة مطعمة بلون بندقي في الأزرار، وذلك في محاولة لإبراز الماركة المدونة علي الأزرار بحروف صغيرة.

 
يأتي ذلك بعد اللون الأحمر الخالص في المرتبة الثانية، في حين يدخل اللون الموف في المرتبة الثالثة، ليعلن عن تراجع اللونين الأزرق الفاتح أو اللبني والأبيض إلي مؤخرة الألوان المستخدمة ليشهد صيف 2011، حالة من الاختلاف والتغيير في الـ»تي شيرتات«.

 
ولعل أبرز التعديلات التي تمت إضافتها لموديلات 2011، وفقاً لما أكدته نادية حسني، خبيرة الأزياء، أنها جاءت بتصميم يأخذ شكل الجسم بانسيابية وأناقة، بالإضافة إلي وضع العلامة المميزة للماركة علي الياقة من الخلف ورفعها من علي الجيب الجانبي، وهو ما تنتهجه التوكيلات العالمية حالياً في الملابس الرجالي والشبابي، ضمن الخطة التي يقوم بها أغلب المصممين خلال العام الحالي، وذلك بعد أن وجهت إليهم انتقادات، بسبب التوقف عن تقديم الجديد في عالم الـ»تي شيرت« الـ»polo «، الذي يعشقه قطاع كبير من السيدات بالعالم، خاصة أن هذه الموديلات تعشقها النساء باختلاف أعمارهن في أوروبا، نظراً لتصنيعها من خامات قطنية عالية الجودة، تناسب حرارة الصيف.

 
وأضافت »نادية« أن غالبية التوكيلات الرياضية وبيوت الأزياء الإنجليزية تقدم موديلاتها في السوق المحلية، عن طريق المحال الكبيرة الموجودة في المولات التجارية الضخمة.

 

 

شارك الخبر مع أصدقائك