لايف

في زيارة موسعة بمحافظة الأقصر.. رئيس الوزراء يتابع أعمال الترميم بمعبد الكرنك وطريق الكباش

أكد الدكتور مصطفى مدبولي أن الدولة بكل أجهزتها تقدم كل الإمكانيات اللازمة لإقامة احتفالية كبرى للترويج لمحافظة الأقصر

شارك الخبر مع أصدقائك

بدأ الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، زيارة إلى محافظة الأقصر صباح اليوم، لتفقد عدد من المشروعات الجاري تنفيذها في المجال السياحي والخدمى والتنموي، يرافقه الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، واللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمستشار مصطفى ألهم، محافظ الأقصر، واللواء أحمد فهمي، مدير إدارة المشروعات الكبرى بالهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ومسئولو الوزارات المعنية.

وأكد الدكتور مصطفى مدبولي أن الدولة بكل أجهزتها تقدم كل الإمكانيات اللازمة لإقامة احتفالية كبرى للترويج لمحافظة الأقصر تحت عنوان : “الأقصر في ثوبها الجديد”، على هامش الإنتهاء من مشروع إعادة إحياء طريق المواكب الكبرى المعروف بـ “طريق الكباش”، مؤكداً أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، يتابع أولاً بأول الاستعدادات التي تجرى على قدم وساق لإقامة هذه الاحتفالية لتضاهي احتفالية موكب المومياوات الفرعونية التي أبهرت العالم أجمع.

اقرأ أيضا  عوض تاج الدين: «أوميكرون» غير موجود في مصر لكن «هيجي 100%» (فيديو)

وقال رئيس الوزراء إن المشروعات الكبيرة التي تنفذها الدولة حاليا في عدد من المناطق الأثرية بالأقصر، والتي تشمل ترميم المعابد وإحياء الآثار الفرعونية بها، ستجعل من هذه المدينة مُتحفا مفتوحا يلفت أنظار السائحين من كل أنحاء العالم.

واستهل رئيس الوزراء الزيارة بتفقد أعمال الحفائر التي بدأتها وزارة السياحة والآثار، أسفل قصر توفيق باشا إندراوس، المتاخم لمعبد الأقصر، والذي تم هدمه، حيث أطلعه الدكتور مصطفى وزيري، أمين عام المجلس الأعلى للآثار، على آخر نتائج الحفائر التي تمت في هذا الموقع، ومن بينها عملات برونزية رومانية، وبشائر لجدار من العصر الروماني ظاهر على الأرض، وجانب من مخزن قديم، وعدد آخر من الأيقونات الأثرية لبعض العصور التاريخية، لافتاً إلى استمرار أعمال الحفائر في هذا الموقع الأثري المميز.

كما تفقد مدبولي ومرافقوه أعمال الحفائر أسفل جزء من مبنى كنيسة العذراء مريم، تم إزالته، حيث عرض الدكتور مصطفى وزيري، نتائج تلك الحفائر، مشيراً إلى أنه تم استخراج 3 كباش مميزة، بينها كبش من أروع تماثيل الكباش التي تم ايجادها في هذا الموقع، وشرح اللواء أحمد فهمي، مدير إدارة المشروعات الكبرى بالهيئة الهندسية للقوات المسلحة، الموقف التنفيذي للمنشآت البديلة لكنيسة العذراء مريم، موضحاً أنه تم الإنتهاء من تنفيذ المبنى الإداري البديل لكنيسة العذراء بالكامل، مع اتمام أعمال ربط المرافق على الشبكات العمومية، وتم الإنتهاء من نقل المهمات الخاصة بالكنيسة إلى مبنى الكنيسة البديلة، وتم تسليم المبنى ادارياً لمسئولى الكنيسة.

اقرأ أيضا  رئيس الوزراء يستقبل رئيس الحكومة الإسبانية بمطار القاهرة

كما تفقد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء والوفد المرافق له، معبد الكرنك، حيث استمع إلى شرح من الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار حول أعمال التطوير بالمعبد، حيث أوضح أنه تم تطوير مركز زوار معابد الكرنك بشكل شامل، من حيث تجديد الدهانات والإضاءة وترميم ماكيت معابد الكرنك، مع تطوير ساحة معابد الكرنك الخارجية من حيث تجديد وإحلال الأرضيات، وتزويدها بالإضاءة المناسبة ودهان الأسوار وزراعة أشجار النخيل في بعض المواقع المختارة.

اقرأ أيضا  توافد آلاف الزائرين لزيارة طريق الكباش (صور)

ووجه رئيس الوزراء باستكمال أعمال تجديد البلاطات في الساحات المرتبطة بالمعبد، وكذا أعمال الزراعات والأشجار والنخيل وأحواض الزرع، كما وجه باستكمال دهان جميع المباني المجاورة للمعبد، لتحقيق مظهر حضاري للمنطقة بأسرها. كما شهد مدبولي أعمال ترميم رأس أحد الكباش التي تم اكتشافها بطريق الكباش، وكذا ترميم عدد من الأعمدة بمعبد الكرنك، وأجرى حوارا مع عدد من شباب القائمين على عملية الترميم، وأثنى على الأعمال التي تتم، لافتأً إلى أن الألوان التي على الأعمدة بمعبد الكرنك تظهر لأول مرة منذ آلاف السنين، كما اطلع على واحدة من أجمل التماثيل التي تم العثور عليها من أكثر الخامات قيمة، حيث أكد الدكتور مصطفى وزيري أنه يتم عمل دراسة لتجميع هذا التمثال.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »