سيـــاســة

في رسالة رسمية .. الرئيس الإسرائيلي يدعو ولي عهد الإمارات لزيارة تل أبيب

بنيامين نتنياهو: الاتفاقية ستؤدي إلى السلام، ولكن سلام آخر - سلام مقابل سلام وليس سلام مقابل تنازلات تعرض أمننا ووجودنا للخطر

شارك الخبر مع أصدقائك

بعث الرئيس الإسرائيلي “رؤوفين ريفلين” اليوم الإثنين ، برسالة تهنئة إلى ولي عهد الإمارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن زيد ، دعاه فيها رسميًا لزيارة إسرائيل، وفي رسالة رسمية لمحمد بن زيد ، أشاد ريفلين بالقيادات الشجاعة التي أدت إلى اتفاق السلام الذي سيوقع قريبا. بحسب صحيفة “بدبعوت أحرونوت”.


وأعرب “ريفلين” عن أمله في أن تكون هذه الخطوة بمثابة منارة وتمهد الطريق لمزيد من الدول بالتعاون مع دولته،
وسيلتقي ريفلين مساء اليوم مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لمناقشة التطورات السياسية.

اقرأ أيضا  دبي تطرح حزمة تحفيز جديدة بقيمة 136 مليون دولار لدعم الاقتصاد

وقال “ريفيلين”، في هذه الأيام المصيرية ، يتم اختبار القيادة في شجاعتها وقدرتها على أن تكون رائدة، والاتفاق الذي تم التوصل إليه بيننا بوساطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والإدارة الأمريكية، والذي سيتم التوقيع عليه قريبًا تحت قيادتكم وتنسيقكم، آمل أن يساعد في بناء وتعزيز الثقة بيننا وبين شعوب المنطقة”.


وأختتم قائلا: باسمي وباسم شعب إسرائيل ، أغتنم هذه الفرصة لأرسل إليه دعوة لزيارة إسرائيل والقدس وأن تكون ضيفي الكريم”.

اقرأ أيضا  بعد التطبيع .. مدير شركة أبوظبي للاستثمار : نأمل في زيارة القدس وتل أبيب قريبا


وفي وقت سابق قام نتنياهو بجولة في مطار بن جوريون بعد يوم من افتتاح الخطوط الجوية، وقال نتنياهو إن أول ما سيتأثر بالاتفاق مع الإمارات سيكون صناعة السياحة.

نتنياهو: التطبيع مع الإمارات ثورة ضخمة ويفتح الأفق لجميع الخطوط المتصلة بالطيران الإسرائيلي


وقال نتنياهو: شعب الإمارات يريد المجيء إلى إسرائيل وسيأتي إلى إسرائيل، ونحن نعمل الآن على رحلات جوية مباشرة فوق المملكة العربية السعودية بين تل أبيب وأبو ظبي.

اقرأ أيضا  «كالكاليست» الإسرائيلي يكشف عن أول تعاون لوجيستي بين «أشدود» وموانئ دبي


وأضاف، هذه رحلة قصيرة تستغرق ثلاث ساعات مثل روما، إنها في الواقع تفتح الأفق أمامنا ولجميع الخطوط المتصلة بالطيران الإسرائيلي إنها ثورة ضخمة.


وأضاف نتنياهو أن الاتفاقية ستؤدي إلى السلام “ولكن سلام آخر – سلام مقابل سلام.


مضيفا، سلام دولتين تحترمان بعضهما البعض وتقدر بعضهما البعض وتتعاونان ، وثمار السلام تنبع من السلام وليس من التنازلات التي تعرض سلامنا ووجودنا للخطر”

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »