اقتصاد وأسواق

فيليبس تُطلق جهازين جديدين للتشخيص بالموجات فوق الصوتية لأول مرة بمصر

أعلنت شركة فيليبس اليوم عن إطلاق جهازين من أحدث الحلول والابتكارات في مجال تكنولوجيا الموجات فوق الصوتية بالسوق المصرية

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت شركة فيليبس اليوم عن إطلاق جهازين من أحدث الحلول والابتكارات في مجال تكنولوجيا الموجات فوق الصوتية بالسوق المصرية، وهو ما يُمثل ثورة جديدة في عالم التصوير بالموجات فوق الصوتية للأغراض الطبية والتشخيصية المختلفة، الأول ايبك سى في إكس، والثاني جهاز شخصي موصول بتطبيق للموبايل للتشخيص عن بعد.

وأكدت الشركة في مؤتمر صحفي لها بمناسبة إطلاق الأول يمثل نظاما فائق التطور للموجات فوق الصوتية المتخصصة في تصوير شرايين القلب، وهي تكنولوجيا طورتها فيليبس خصيصا لأطباء القلب والمتخصصين بما يوفر لهم تطبيقات وحلول تشخيصية لمكافحة المعدلات المرتفعة لحدوث أمراض القلب في مصر؛ حيث تشير الإحصائيات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية إلى أنّ أمراض القلب تمثل السبب الرئيسي والأول للوفاة في مصر؛حيث تُعد أمراض القلب مسئولة عن 46% من اجمالي عدد الوفيات في العالم. 

المدير التنفيذي للشركة: لبينا عدة طلبات حكومية ولمسشفى خيرى للجهاز الجديد

من جانبه قال إياد الطيب – الرئيس التنفيذي لشركة فيليبس مصر: إنه مع تزايد الضغوط على قطاع الرعاية الصحية في مصر بصورة مضطردة، أصبح على أطباء القلب المصريين عبء القيام بفحص أكبر عدد من مرضى القلب خلال وقت ضيق، ولكن مع جهاز التشخيص الجديد للموجات فوق الصوتية، والمصمم خصيصا لتشخيص أمراض القلب، فإنه يمكن للأطباء والمتخصصين القيام باختبارات فحص القلب بسرعة ودقة غير مسبوقة اعتمادًا على المزايا التشخيصية والمعلومات المتكاملة التي يوفرها النظام الجديد عن حالة القلب.

وردا على سؤال المال في المؤتمر أكد أن هناك عدة طلبات داخل مصر لهذا الجهاز منها طلبات حكومية تمت بالفعل إضافة إلى توريد طلب لجهة خيرية شهيرة لعلاج مرض القلب، متوقعا أن يزيد الطلب مستقبلا على هذا الجهاز بما يقدمه من خدمات كبيرة لأطباء القلب.

وأكد أن الجهاز الجديد يمتاز بأنه الأول الذي يستطيع تكوين صورة ثلاثية الأبعاد للقلب وعضلالته في 30 ثانية باستخدام الموجات فوق الصوتية حيث زود بخاصية تمنح الأطباء القدرة على رؤية صور حقيقية للقلب بما يعمل على تحسين التحليل التشريحي لعضلة القلب والشرايين عن طريق ما توفره هذه الأشعة من تفاصيل دقيقة لأنسجة القلب.

وطرحت فيليبس أيضا جهاز “لوميفاي” الذي يمثل أول نظام للموجات فوق الصوتية قائم على تطبيقات الأجهزة المحمولة؛ حيث يعمل النظام الجديد على توسيع نطاق الانتشار، وحجم الاستفادة من تطبيقات الموجات فوق الصوتية لتضم شبكة أوسع من مقدمي خدمات الرعاية الصحية باستخدام تكنولوجيا الهواتف المحمولة.

ويعمل الجهاز الجديد من خلال أداة توضع مكان الفحص وتظهر صورة الفحص على تطبيق موبايل يمكن من خلالها رؤية ما يحدث للطبيب عن بعد من خلال الفيديو وهو ما يؤدي إلي سرعة التشخيص.

وتمثل تكنولوجيا Lumify من فيلبس أسلوبا ثوريا جديدا في توفير تكنولوجيا حلول الموجات فوق الصوتية لمقدمي خدمات الرعاية الصحية ومرضاهم، من خلال منحهم القدرة على التصوير فائق الجودة بالموجات فوق الصوتية باستخدام أجهزة محمولة ذكية متوافقة مع هذا النظام.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »