رياضة

«فيفا» يدرس منع «البصق» على أرض الملعب بسبب كورونا

بسبب الخوف من انتشار عدوى مرض "كوفيد 19"

شارك الخبر مع أصدقائك

تزداد المخاوف من موجة ثانية لانتشار فيروس كورونا المستجد، مع اقتراب أغلب الدول من اتخاذ قرارات بإنهاء الحجر الصحي المنزلي، ما توجب تطبيق المزيد من إجراءات الحماية، لذلك من الممكن أن تتخذ إجراءات خاصة لمنع بعض العادات على أرض الملعب، نقلا عن سبوتنك الروسي.

ويعمل الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” على منع البصق نهائيًا في الملاعب، بسبب الخوف من انتشار عدوى مرض “كوفيد 19″، بحسب رئيس اللجنة الطبية في “الفيفا”.

بطاقة حمراء أو صفراء

وبحسب رئيس اللجنة: سيعاقب اللاعب بالبطاقة الحمراء بشكل مباشر في حال قام بالبصق على أرض الملعب، لأن اللعاب يمكن أن يبقى لساعات طويلة في أرض الملعب ما سيسبب بانتشار الفيروس التاجي.

وحذر ميشيل ديهوغي من أنه سيتعين على لاعبي كرة القدم تغيير سلوكهم على أرض الملعب لأسباب تتعلق بالصحة والسلامة العامة.

وقال ديهوغي في تصريح له، إن “هذه ممارسة شائعة في كرة القدم، لكنها ليست صحية بالمطلق”.

وأضاف: “لذا عندما نبدأ كرة القدم مرة أخرى أعتقد أنه يجب علينا تجنب ذلك. السؤال هو ما إذا كان ذلك ممكنًا. ربما يمكنهم (الحكام) إعطاء بطاقة صفراء”.

واعتبر ديهوغي أن هذه العادة “غير صحية وتسهم بنشر الفيروس، وهذه هي أحد الأسباب التي تجعلنا حريصين للغاية قبل أن نبدأ مرة أخرى”.

ويقول خبراء الصحة إن الفيروس التاجي يمكن أن ينتشر من لاعب لآخر، إذا استمر البصق كالمعتاد في الملاعب، خاصة أن اللاعبين يمكن أن يكونوا بدون أعراض أثناء المنافسات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »