تأميـــن

فيتش تتوقع وصول معدل التضخم في فنزويلا إلى 10000000% خلال العام الحالى

توقع التقرير تحسن مستوى المخاطر السياسية في دول امريكا الجنوبية

شارك الخبر مع أصدقائك

تتوقع مؤسسة فيتش سوليوشنز Fitch Solutions، وصول معدل التضخم في فنزويلا إلى 10000000% خلال العام الحالى.

وعن أزمة قطر، توقعت ألا يحدث تصعيدا كبيرا فى النزاع بين قطر ودول المقاطعة الأربعة (السعودية والإمارات والبحرين ومصر).

وأرجعت ذلك إلى تأييد واشنطن القوى لوحدة مجلس التعاون الخليجى.

جاء ذلك خلال تقرير شركة “مارش” لإدارة المخاطر ووساطة التأمين عن المخاطر السياسية العالمية فى 2019.

ويعتمد التقرير على البيانات من مؤسسة Fitch Solutions ، المصدر الرئيسي لتحليل المخاطر السياسية والاقتصادية الكلية والمالية المستقلة.

فيتش تتوقع استمرار المقاطعة مع قطر لعدة سنوات قادمة

دول المقاطعة الأربعة مصر والسعودية والإمارات والبحرين
دول المقاطعة الأربعة مصر والسعودية والإمارات والبحرين

وأوضح التقرير أنه من المرجح أن تظل العلاقات بين قطر ودول المقاطعة الأربع متوترة لعدة سنوات.

وأرجعت ذلك إلى النظر إلى المصالح الاستراتيجية المتباينة بشكل أساسي.

ولكن تتوقع Fitch Solutions أن يظل التأثير الاقتصادي للمقاطعة قابلاً للإدارة في الدوحة.

وأكد التقرير أن العلاقات بين قطر ودول المقاطعة الأربعة لا تزال متوترة.

وكانت اللجنة الرباعية قطعت العلاقات مع قطر فى عام 2017، بسبب موقف الدوحة من الجماعات الإسلامية السياسية وكذلك إيران.

وما تزال الدول الأربع مستمرة فى قطعها للعلاقات مع قطر.

تحسن مستوى المخاطر السياسة فى دول أمريكا الجنوبية

زعماء أمريكا الجنوبية
زعماء أمريكا الجنوبية

وعلى مستوى قارة أمريكا الجنوبية فتشير بيانات Fitch Solutions إلى أن المخاطر السياسية في العديد من بلدان أمريكا اللاتينية قد تحسنت.

حيث شهدت غواتيمالا وشيلي وباراجواي أكبر حركة إيجابية في نتائج STPRI ، مع تحسّن مقياس مؤشر غواتيمالا.

وحصل الرئيس جيمي موراليس على دعم أكبر من الكونغرس والتأسيس أكثر من عام 2017، مع تجنب الاحتجاجات واسعة النطاق.

و في تشيلي، أنهى انتخاب الرئيس سيباستيان بينيرا في ديسمبر 2017 فترة من عدم اليقين ، مع تحسن اقتصادي وانخفاض معدل البطالة.

في غضون ذلك ، شهدت باراجواي وضوحًا محسوسًا بشأن السياسة وتخفيف التوترات الاجتماعية بعد انتخاب الرئيس ماريو عبدو بينيتيز في أبريل.

ومع ذلك ، خفضت Fitch Solutions درجة نيكاراغوا بشكل كبير.

حيث واجه الرئيس دانييل أورتيغا احتجاجات كبيرة ضد حكمه في عام 2018، يمكن أن يظل الوضع على الأرض متقلبًا في المستقبل المنظور.

مستويات قياسية للتضخم فى فنزويلا وحالة من عدم اليقين

ومن المتوقع أن يصل معدل التضخم في فنزويلا إلى 10000000% خلال العام الحالى وفقا للتقرير.

ويأتي السيناريو الجديد، مع الاعتراف بخوان جويدو ، رئيس البرلمان، من جانب العديد من الدول كرئيس مؤقت.

ويزيد تلك الخطوة من عدم اليقين بشأن مستقبل البلاد.

الأزمة السياسية فى فنزويلا

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »