سيـــاســة

فرنسا توقع بروتوكولاً جديداً لمكافحة الإرهاب

رويترز : وقع وزارتا الخارجية والعدل بفرنسا اليوم، الأربعاء، على بروتوكول جديد للتعاون بين الجانبين فى مجال مكافحة الإرهاب. وقال فانسان فلوريانى المتحدث المساعد باسم الخارجية فى تصريحات صحفية أن بروتوكول التعاون الجديد بين وزارتى الخارجية والعدل يهدف إلى التعاون…

شارك الخبر مع أصدقائك

رويترز :

وقع وزارتا الخارجية والعدل بفرنسا اليوم، الأربعاء، على بروتوكول جديد للتعاون بين الجانبين فى مجال مكافحة الإرهاب.

وقال فانسان فلوريانى المتحدث المساعد باسم الخارجية فى تصريحات صحفية أن بروتوكول التعاون الجديد بين وزارتى الخارجية والعدل يهدف إلى التعاون بشأن التعامل مع الأعمال الإرهابية التي ترتكب في الخارج و التي تنطوي على ضحايا فرنسيين، مشيرا الي أن وزير الخارجية لوران فابيوس ووزيرة العدل كريستين توبورا شاركا فى مراسم التوقيع .

وأوضح الدبلوماسى الفرنسى انه سيتم بموجب البروتوكول الجديد تعزيز التعاون بين مركز الأزمات التابع لوزارة الشؤون الخارجية والإدارة المركزية لمكافحة الإرهاب بالنيابة العامة بباريس في حال وقوع هجوم إرهابي فى الخارج يروح ضحيته مواطنين فرنسيين.

وأشار الي أن الاتفاقية تنص على تبادل المعلومات بشكل وثيق بشأن هوية الضحايا الفرنسيين فى حالة وقوع أعمال ارهابية فى الخارج ، والندب المؤقت لأحد قضاة مكافحة الإرهاب بمركز الأزمة بالخارجية الفرنسية في حالة وقوع هجوم إرهابي في الخارج.

ومن ناحية أخرى، أدانت فرنسا إعدام سبعة اشخاص بالمملكة العربية السعودينة بعد إتهامهم بالسطو المسلح عندما كان بعضهم قاصرين.

وقال المتحدث الرسمى المساعد باسم الخارجية الفرنسية فى بيان صحفى أن بلاده تستنكر “اعدام سبعة شباب اليوم في المملكة العربية السعودية وتذكر بان اعدام القاصرين حين وقوع الوقائع مخالف للمعاهدة الدولية بشأن حقوق الطفل التي وقعتها المملكة السعودية”.

واعتبر أن تنفيذ تلك الاعدامات علانية يعد “أمر مثير للصدمة”، موضحا أن باريس تطالب مجددا الرياض بوضع نهاية لأحكام الاعدام وتدعوها الى تعليقها في انتظار الغائها نهائيا.

شارك الخبر مع أصدقائك