اقتصاد وأسواق

فرنسا تساهم بـ%25-20 فى حزم التمويلات الأوروبية لمصر

المال - خاص قال دوف زيرا، رئيس الوكالة الفرنسية للتنمية بالقاهرة، إن فرنسا ستساهم بنحو %25-20 من إجمالى الحزم التمويلية البالغة 5 مليارات يورو التى تعهد بها الاتحاد الأوروبى خلال مؤتمر «قمة الأعمال والسياحة المصرية الأوروبية الذى عقد بالقاهرة منتصف…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

قال دوف زيرا، رئيس الوكالة الفرنسية للتنمية بالقاهرة، إن فرنسا ستساهم بنحو %25-20 من إجمالى الحزم التمويلية البالغة 5 مليارات يورو التى تعهد بها الاتحاد الأوروبى خلال مؤتمر «قمة الأعمال والسياحة المصرية الأوروبية الذى عقد بالقاهرة منتصف شهر نوفمبر الماضى.

وأضاف فى تصريحات خاصة لـ«المال»، أن إجمالى حجم تمويلات الوكالة فى مصر خلال العام الحالى بلغ 430 مليون يورو، وهو الأكبر للوكالة منذ عملها بالقاهرة.

وأوضح أن الوكالة بصدد وضع خطة عمل جديدة تتضمن زيادة حجم التعاون بين فرنسا ومصر، معولاً على سرعة اقرار الدستور وإجراء الانتخابات البرلمانية كشرط ضرورى لبدء تنفيذ الخطة.

فى سياق متصل، قال جون بيير، مدير مكتب الوكالة الفرنسية للتنمية فى مصر فى حوار مع «المال»، إن الحكومة الفرنسية تضع تمويلاً ضمن مبادرة «شركاء دوفيل» يتراوح بين 700 و750 مليون يورو للحكومة المصرية عبارة عن قروض تتراوح بين 200 و250 مليون يورو سنوياً ولمدة تصل لـ3 سنوات.

وأشار إلى أن الوكالة تخطط لتمويل مشروعات جديدة فى قطاع الطاقة تشمل إنشاء محطات طاقة شمسية للمساهمة مع الحكومة فى توفير مصادر طاقة بديلة، كما أنها تتفاوض حالياً مع وزارتى النقل والتعاون الدولى لتمويل مشروع الترام الذى يصل إلى 200 مليون يورو، مؤكداً أنها تنتظر الانتهاء من الدراسة الخاصة به حالياً.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »