استثمار

فرنسا تبدأ رحلاتها السياحية إلى مصر في أكتوبر المقبل

خلال لقاء بين الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، والسفير الفرنسي بالقاهرة إستيفان روماتيه، وذلك لبحث تعزيز سبل التعاون بين البلدين

شارك الخبر مع أصدقائك

استقبل الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، في مكتبه بمقر الوزارة بالزمالك، السفير الفرنسي بالقاهرة إستيفان روماتيه، والمستشار الثقافي الفرنسي، ومدير المعهد الفرنسي للأثار الشرقية (IFAO)، وذلك لبحث تعزيز سبل التعاون بين البلدين في القطاع السياحي والأثري.

واستهل الوزير حديثه بالإشادة بالعلاقات المتميزة بين البلدين في كافة المجالات، وخاصة مجال السياحة والآثار، والتي تقوم على روابط تاريخية زخمة تستند إلى الصداقة والشراكة والثقة المتبادلة، مشيرا إلى ما شاهدته الفترة السابقة من تعاون وثيق فى مجال العمل الأثرى.

اقرأ أيضا  وزيرة التخطيط تتفقد أحد مشروعات تأهيل وتبطين الترع في سوهاج

وخلال اللقاء تم مناقشة العديد من الموضوعات التي من شأنها تعمل على وضع آلية لدفع الحركة السياحية الوافدة إلى مصر من فرنسا.

واطلع السفير الفرنسي د. العناني، علي قيام فرنسا باستئناف رحلاتها السياحية إلى المدن السياحية الشاطئية المصرية بدءًا من شهر أكتوبر القادم.

وعلى صعيد العمل الأثري، تم مناقشة جهود الطرفين في مشروع التعاون المصري-الفرنسي لتطوير منطقة تانيس (صان الحجر) الأثرية وكيفية رفع كفاءة وتطوير الخدمات بالمنطقة.

اقرأ أيضا  مسافرون تطلق جولات تحت عنوان بلدنا الحلوة لتنشيط السياحة محليا وعالميا لمصر

كما تم مناقشة إمكانية إقامة عدد من ورش العمل وبرامج لدورات تدريبية للعاملين بالوزارة في مجال إدارة المتاحف والمواقع الأثرية، وكيفية إعداد الملفات الخاصة بتسجيل المواقع الآثرية على قائمة التراث العالمى بمنظمة اليونسكو.

واطلع مدير المعهد الفرنسي للآثار الشرقية ( IFAO)، وزير السياحة والآثار، على عزم المعهد بتطوير وتحديث المكتبة الخاصة به بما يسمح باستقبال عدد أكبر من الباحثين والدارسين من الأثريين والمرممين المصريين.

اقرأ أيضا  السيسي يعرب لرئيس كوريا الجنوبية عن تطلعه لتعزيز العلاقات التجارية وزيادة استثمارات بلاده في مصر

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »