اقتصاد وأسواق

فرص واعدة تترقبها «شل» في الصحراء الغربية

المال - خاص:   قال زاينول رحيم رئيس شركة شل في مصر ان الشركة تري فرصا واعدة في عمليات التقيب عن البترول في مناطق امتيازها بالصحراء الغربية والتي توقع ان تكشف عن المزيد من الاحتياطيات البترولية الجديدة واوضح ان شل…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص:
 
قال زاينول رحيم رئيس شركة شل في مصر ان الشركة تري فرصا واعدة في عمليات التقيب عن البترول في مناطق امتيازها بالصحراء الغربية والتي توقع ان تكشف عن المزيد من الاحتياطيات البترولية الجديدة واوضح ان شل تعتزم توسيع حجم عمليات البحث والاستشكاف عن البترول التي تقوم بها في مناطق بدر الدين وغرب استرا في الصحراء الغربية خلال الفترة القادمة عقب رصد الاكتشافات البترولية الاخيرة المشجعة التي توصلت إليها انشطة التنقيب والاستكشاف خلال عام 2006.

 
كانت شل قد اعلنت العام الماضي عن اربعة اكتشافات جديدة في مناطق بدر الدين – بابتكو (وهي الشركة المشتركة بين شل والهيئة المصرية العامة للبترول) بتشغيل حقول بدر الدين في حين تقوم شل بتشغيل منطقة امتياز غرب استرا.
 
وقال زاينول رحيم ان التنقيب عن البترول يمثل احد المحاور الرئيسية لنشاط شل في مصر والتي تركز علي زيادة احتياطيات الشركة من البترول ورفع انتاجية الحقول الجديدة المكتشفة بما يعزز من معدل الانتاج اليومي من البترول خاصة في ظل ارتفاع الطلبين المحلي والعالمي .
 
وقد حققت شل سلسلة من الاكتشافات البترولية المتميزة خلال العام الماضي بدأت في ابريل 2006 حينما قامت شل وبابتكو بتحقيق أول اكتشاف في «طبقة علم البويب» في حوض أبوالغراديق بمنطقة تنمية بدر الدين – 1 . وقد تم حفر بئر بدر الدين 91-1 التطويرية للوصول الي الخزان المنتج من طبقة «خريطة» وكذلك لاختبار الامكانات المتاحة في طبقة «علم البويب» الواقعة اسفل حقل «بدر الدين -1».
 
وقد أكدت اختبارات البئر وجود الغاز والبترول في طبقة «علم البويب» ووصل انتاج البئر عند اختبار الي ما يقرب من 25 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز يوميا و2050 برميلاً من البترول والمتكثفات.
 
واكد رئيس شل – مصر ان هذه الاكتشافات البترولية تفتح بابا واسعا للقيام بأعمال تنقيب وتقييم إضافية في منطقة حوض أبوالغراديق كما وصفها بأنها مؤشر حقيقي علي نجاح استراتيجية تعظيم الانتاج من مناطق الحقول الناضجة .
 
وفي نوفمبر 2006 قامت شل «وبابتكو» بحفر البئر الاستكشافية بدر الدين C2-21 في منطقة تنمية بدر الدين 2 حيث تم اكتشاف الغاز والبترول في طبقات «أبورواش» و«بحرية العليا والسفلي» وبلغ انتاج البئر عند اختبارها 17 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز و2000 برميل بترول ومتكثفات يوميا من طبقة «أبورواش» فقط. وقد تم وضع الاكتشاف في طور الانتاج بعد اسبوعين فقط من انتهاء الحفر وذلك بالاستفادة من تسهيلات الانتاج في حقل بدر الدين 2 بعد الاختبار مباشرة.
 
وتعكف «شل – مصر» في الوقت الراهن علي اختبار – البئر «WS-J1-1 » في حقل امتياز غرب استرا لتحديد انتاجه حيث تم حفر البئر علي عمق 5077 مترا وتوصلت الشركة الي طبقة حاملة للغاز والبترول يبلغ سمكها الصافي 39 مترا في منطقة «صفا العليا».
 
واكد زاينول رحيم ان عام 2006 شهد نجاحا كبيرا لانشطة الاستكشاف في الشركة وسط توقعات قوية بالتوصل الي اكتشافات جديدة خلال العام الجاري الذي سيشهد عمليات حفر متزايدة بهدف تعظيم قيمة مناطق امتيازها في تلك البقعة الغنية بالموارد الهيدروكربونية.
 
وكانت شل قد أكملت في ديسمبر الماضي حفر البئر WS-C1-3 الواقعة في امتياز غرب استرا للوصول الي طبقة بحرية علي عمق 2406 امتار وقد تم اكتشاف الغاز والبترول في طبقة يبلغ سمكها الصافي 16 مترا في ذلك الموقع، هذا وسيتم اختبار هيئة البئر الجديدة بعد الانتهاء من اختبار البئر WS-J1-1 .
 
واشار زاينول الي ان اكتشاف البترول والغاز في تكوينات جديدة في بئر بدر الدين 19-1 وخريطة في بئر WS-J1-1 تؤكد التزام بالاستمرار في البحث عن الفرص الاستكشافية الجديدة في الصحراء الغربية والتي قال عنها انها لاتزال تعد بالمزيد من الاكتشافات البترولية المميزة .

شارك الخبر مع أصدقائك