سيــارات

فترات عمل إضافية فى «BMW» لتوفير قطاع الغيار

إعداد – خالد بدر الدين تواجه شركة «BMW » الألمانية أكبر شركة سيارات فاخرة فى العالم، مشكلة فى توفير قطع الغيار لعملائها فى ورش الإصلاح، حيث إن %10 من قطع الغيار غير متوفرة فى المخازن الرئيسية فى مدينة دينجو لفينج…

شارك الخبر مع أصدقائك

إعداد – خالد بدر الدين

تواجه شركة
«BMW » الألمانية أكبر شركة سيارات فاخرة فى العالم، مشكلة فى توفير قطع
الغيار لعملائها فى ورش الإصلاح، حيث إن %10 من قطع الغيار غير متوفرة فى
المخازن الرئيسية فى مدينة دينجو لفينج الألمانية.

وذكرت وكالة
بلومبرج أن شركة «BMW » التى تتخذ من مدينة ميونخ مقرًا لها، طالبت موظفيها
بالعمل نوبات إضافية للمساعدة فى توفير قطع الغيار فى الوقت المناسب
للعملاء فى ورش الإصلاح بحلول الشهر المقبل.

ويرجع التأخير فى توفير
قطع الغيار فى ورش الإصلاح إلى نظام لوجيستى جديد طبقته «BMW » منذ شهرين،
تسبب فى تأثيرات سلبية على المستوى العالمى لأن طلبات شراء قطع الغيار من
الـ40 مركز توزيع التابعة للشركة، تبدأ بالمصنع الوحيد فى مدينة دينجو
لفينج والذى يورد مباشرة لحوالى 300 ورشة إصلاح فى ألمانيا.

ويقول
بير هارد ويللير، صاحب معرض سيارات فى مدينة أوسنابروك، أحد أكبر معرضين
لشركة BMW ، إن تأخير وصول قطع الغيار إلى ورش الإصلاح يثير إحباط حوالى
180 عميلاً كل شهر، أو ما يعادل %20 من عملاء الشركة الذين لديهم مشكلات
كبيرة فى إصلاح سياراتهم.

ولم يحدث من قبل أن فشلت شركة سيارات فى
توصيل قطع الغيار إلى ورش الإصلاح لمدة شهور، حيث ستتسبب هذه المشكلة فى
تشويه صورة الشركة، لا سيما أنه من العسير إرضاء العميل الذى لا يستطيع
استخدام سيارته بسبب نقص فى قطع الغيار.

وتعد خدمات ما بعد البيع من
أهم الأنشطة لشركات السيارات، لأنها تساهم أساسًا فى زيادة أرباحها
واجتذاب العملاء إلى علاماتها التجارية، كما أنها من العوامل المؤثرة بدرجة
كبيرة على شعور المستهلك بالرضاء على منتجات الشركة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »