اقتصاد وأسواق

فتح باب القبول لتراخيص «التوظيف الخارجى »

دعاء حسنى قرر خالد الأزهرى، وزير القوى العاملة والهجرة، فتح باب قبول الطلبات الجديدة للحصول على تراخيص مزاولة إلحاق العمالة المصرية بالخارج، وذلك من الشركات التى تقع مقارها فى جميع المحافظات باستثاء القاهرة والجيزة . قال الأزهرى فى بيان صحفى…

شارك الخبر مع أصدقائك

دعاء حسنى

قرر خالد الأزهرى، وزير القوى العاملة والهجرة، فتح باب قبول الطلبات الجديدة للحصول على تراخيص مزاولة إلحاق العمالة المصرية بالخارج، وذلك من الشركات التى تقع مقارها فى جميع المحافظات باستثاء القاهرة والجيزة .

قال الأزهرى فى بيان صحفى أمس، إنه تقرر إيقاف طلبات نقل مقار جميع الشركات القائمة وقت صدور هذا القرار إلى محافظتى القاهرة والجيزة، كما تقرر رفع الإيقاف عن نشاط شركة الشاهين لإلحاق العمالة المصرية بالخارج بترخيص رقم 298 شركات اعتبارًا من 13 سبتمبر الحالى، وذلك لزوال أسباب الوقف .

من جانبه، قال مصدر مسئول بمديرية القوى العاملة والهجرة بالقاهرة، فى تصريحات لـ«المال»، إن قرار الوزير بفتح باب قبول الطلبات الجديدة للشركات الراغبة فى الحصول على ترخيص نشاط التوظيف فى المحافظات، يهدف إلى تخفيف الضغط على مكاتب التفتيش التابعة لمديريات القوى العاملة، فى القاهرة والجيزة، خاصة مع وجود مكتبين للتفتيش فقط فى هذه المحافظات .

وأضاف أن مكتبى التفتيش يقومان بالرقابة والمراجعة لنشاط ما يتراوح بين 400 و500 شركة من إجمالى 800 شركة عاملة بنشاط التوظيف الخارجى على مستوى الجمهورية .

وأوضح المصدر أن قرار الوزير جاء بناء على طلب تقدمت به مديريات القوى العاملة بالمحافظتين إلى الإدارات المركزية، حتى تتمكن مكاتب التفتيش من تحقيق مراجعة ورقابة صارمة للشركات التى تقع فى نطاق محافظتى القاهرة والجيزة، فضلاً عن أن القرار يخدم راغبى العمل فى المحافظات التى لا توجد بها شركات إلحاق العمالة بالخارج، خاصة أن عدد الشركات لا يتعدى 5 شركات فقط فى جميع محافظات الصعيد .

ووصف المصدر قرار الوزير بإيقاف طلبات نقل مقار الشركات القائمة إلى محافظتى القاهرة والجيزة، بأنه ذكى ويهدف إلى عدم تحايل الشركات لنقل مقارها وزيادة كثافة العمل بالمحافظتين، لافتًا إلى أن قانون العمل الحالى الذى يحكم مزاولة شركات إلحاق العمالة بالخارج لنشاط التوظيف يمنع أى شركة من إنشاء فروع تابعة لمقارها الرئيسية فى المحافظات لتسهيل عملية التفتيش والرقابة عليها .

من جهته طالب صلاح رمضان، رئيس شركة مشرق العربى للتوظيف الخارجى، بإعادة النظر فى قرار الوزير بفتح الباب أمام الشركات الراغبة فى الحصول على تراخيص جديدة، خاصة فى ظل تراجع الطلب خلال الفترة الحالية على العمالة المصرية بالأسواق الخارجية، معربًا عن مخاوفه من أن يساهم القرار فى ارتفاع نسب البطالة المقنعة .

شارك الخبر مع أصدقائك