بورصة وشركات

فاروس: ضغوط متوقعة على ربحية الاسكندرية للحاويات العام الحالي

قالت "فاروس" في ورقة بحثية وصلت "المال" ان انخفاض بمعدل 18.6% في ربحية العام المالي اذ ستقيد تكلفة البضاعة المباعة هامش مجمل الأرباح عند 68% مستقبلًا، وهامش الأرباح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك عند 61%، وهامش صافي الأرباح عند 70-71%.

شارك الخبر مع أصدقائك

توقعت وحدة ابحاث بنك الاستثمار “فاروس” أن تتعرض ربحية شركة الاسكندرية لتداول الحاويات إلى الضغط خلال العام المالي الحالي 2018-2019 نتيجة انخفاض الهوامش والرسوم المفروضة على الحاويات.

وقالت “فاروس” في ورقة بحثية وصلت “المال” ان انخفاض بمعدل 18.6% في ربحية العام المالي اذ ستقيد تكلفة البضاعة المباعة هامش مجمل الأرباح عند 68% مستقبلًا، وهامش الأرباح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك عند 61%، وهامش صافي الأرباح عند 70-71%.

وكررت الورقة البحثية توصيتها المحايدة على سهم شركة الاسكندرية للحاويات عند قيمة عادلة مقدارها 14.5 جنيه للسهم، علما بان السهم يتداول حاليًا عند مضاعف ربحية قدره 10.6 مرة، وقيمة منشأة للأرباح قبل الفائدة والضريبة والإهلاك والاستهلاك 10.0 مرة، وذلك للعام المالي الحالي 2018/2019.

وفي سياق اخر، اكدت الورقة البحثية إعلان الشركة القابضة للنقل البحري والبري عن موافقة الجمعية العامة على إدراج 30% من أسهم شركة الأسكندرية في البورصة، بعائد يبلغ 6.2 مليار جنيه، نتوقع أن يؤدي بيع الحصة إلى خفض سعر العرض والطلب وتحسين سيولة السهم.

واستمرت الأسكندرية للحاويات في الإفصاح عن نمو عدد الحاويات الحالية خلال التسعة أشهر الأولى من 2018/2019، بنسبة 9.8% سنويًا، مع ذلك، انخفضت الإيرادات عن تقديراتنا بصورة طفيفة؛ اذ انخفضت بنسبة 5.2% سنويًا، لتصل إلى 2.1 مليار جنيه ويرجع ذلك في غالب الأمر إلى انخفاض بنسبة 14.5% في متوسط رسوم الخدمة المقومة بالدولار.

وذكرت فاروس ان الشركة تواجه حاليًا ضغوط من المنافسة، لذلك أُجبرت على خفض رسوم الخدمة بالدولار لدفع الأحجام، بالإضافة إلى انخفاض رسوم الخدمة بالدولار عن كل حاوية، أثر خروج الحاويات في فترة السماح أيضًا على رسوم الخدمة المجمعة.

أفصحت الإدارة عن زيادة مراجعة رسوم الخدمات بنسبة تتراوح من 6% إلى 12% بدءْ من مارس 2019، اذ تستمر عقود خطوط الشحن البحري من عام إلى 3 أعوام، ومن المتوقع أن يؤثر ارتفاع مراجعة الرسوم بالإيجاب على العمليات التشغيلية في 2019/2020 و2020/2021 وترفع القيمة العادلة إلى 15.43 جنيه للسهم بتجاهل تأثير ارتفاع قيمة الجنيه.

اضافت فاروس: “خلال خلال التسعة أشهر الأولى من 2018/2019، نمت تكلفة البضاعة المباعة بنسبة 14.8% سنويًا مما أدى إلى انخفاض هامش مجمل الأرباح بواقع 5.8 نقطة مئوية. انخفض هامش مجمل الأرباح إلى 66.5% في التسعة أشهر الأولى 2018/2019، منخفضًا من 72.4% في التسعة أشهر الأولى من 2017/2018، ومنخفضًا من 67% في النصف الأول 2018/2019. انخفض صافي الربح بنسبة 21.3% سنويًا، حيث وصل إلى 1.35 مليار جنيه، بالتماشي مع توقعاتنا البالغة 1.40 مليار جنيه نتيجة زيادة المصروفات، وانخفاض رسوم الخدمة بالدولار واحتمالية انخفاض الدخل من الفائدة.

تابعت: “كان أداء الشركة مدعومًا سابقًا بانخفاض قيمة الجنيه وبيئة يتسم فيها معدل الفائدة بالارتفاع؛ اذ كانت رسوم خدمة الشركة ممسوكة بالدولار وفضلًا عن تمتع الشركة برصيد نقد إيجابي. حاليًا، من المتوقع أن يؤدي انخفاض معدل الفائدة فضلًا عن ارتفاع قيمة الجنيه إلى ضعف مستويات الربحية ومزيد من الانكماش بالهوامش، على الرغم من تعافي نمو الأحجام بعد تخفيف القيود على الواردات مع تحسن نشاط التجارة، حيث كان يساورنا القلق حيال العمليات التشغيلية”.

شارك الخبر مع أصدقائك