ثقافة وفنون

غناء «الجيل الجديد» و«الكبار».. ألبومات تتنافس وصدام قادم

قرر بعض مطربي الجيل الجديد مثل محمد شاهين ورندا حافظ وكريم محسن طرح ألبومات غنائية جديدة. وجاء ذلك بالتزامن مع نفس توقيت طرح مطربين ونجوم كبار في الغناء لألبوماتهم أيضا مثل عمرو دياب في (أنا غير) وأصالة في (قربي ليك)…

شارك الخبر مع أصدقائك

قرر بعض مطربي الجيل الجديد مثل محمد شاهين ورندا حافظ وكريم محسن طرح ألبومات غنائية جديدة.

وجاء ذلك بالتزامن مع نفس توقيت طرح مطربين ونجوم كبار في الغناء لألبوماتهم أيضا مثل عمرو دياب في (أنا غير) وأصالة في (قربي ليك) ومصطفى قمر بـ(ضحكت ليا).

ترصد “المال” في هذا التقرير آراء بعض الموسيقين حول مدى المنافسة التي ستكون بين هؤلاء المطربين الأيام القادمة.

ومدى تأثير ذلك على الجيل الحديث إيجابا أو سلبا ورايهم في طرح الجيل الجديد من المطربين لاغنيات جديدة في نفس توقيت المطربين الكبار امثال عمرو دياب واصالة .

محمد سليمان: لا يوجد مطربون كبار أو شباب والساحة للجميع

قال الملحن الكبير محمد علي سليمان، إن الساحة الفنية أصبحت مليئة بأصوات كثيرة لكن ليس معنى ذلك وجود مطربين كبار كما يصف البعض أو أغنية شبابية .

وأضاف أن كل هؤلاء المطربين يعتبرون شبابا وليسوا كبارا، ومن حق كل شخص أن يطرح فنه للجمهور في الوقت المناسب له.

وتابع أن المطربين الموجودين على الساحة والذين يقومون بطرح ألبوماتهم حاليا، لايقارنوا بمطربي الزمن الماضي ولاتوجد أغنية شبابية وأخرى قديمة.

وقال إن الأغنية يجب أن تكون راقية في المقام الأول فقط مثلما كنا نسمع أغنيات عبد الحليم وأم كلثوم ومحمد فوزي وغيرهم.

غانم شعلان: من حق الجيل الحديث اخذ فرصته وليست منافسة منهم للكبار

بدوره، قال الشاعر الغنائي غانم شعلان، إن الأغنية السينجيل أو المصورة هي التي تحقق انتشارا بدرجة كبيرة لأي مطرب حاليا في الساحة الغنائية سواء مطرب كبير وله جمهور قديم أو مطرب من الجيل الحديث مثل محمد شاهين وغيرهم.

وأضاف أنها ليست مغامرة أبدا من المطربين الجدد طرح أغنيات وألبومات لهم في نفس توقيت ألبومات المطربين الكبار، بل من حقهم أن يجربوا حظهم مع الجمهور مثل الكبار.

وتابع قائلا إن الكبار حفروا أسمائهم في مجال الغناء ولن يؤثر عليهم غلاء وتكلفة الأغنيات وتصويرها أو تقديم ألبوم كامل بميزانية كبيرة على عكس المطربين الجدد الذين سيخسرون الكثير لو طرحوا ألبوما غنائيا ولم يحقق نجاحا كبيرا.

حلمي بكر: سيحدث صدام بين الجيلين والجمهور من سيتاثر بذلك

بينما يرى الملحن حلمي بكر أن هذا سيؤدي لتصادم الجيل الحديث مع جيل الكبار.

وأرجع ذلك إلى المطربيين الجدد مثل محمد شاهين الذي يحاولون فرض أنفسهم في الساحة الفنية بأغنياتهم، لكن سيؤدي ذلك لتصادمهم مع الكبار وخلط للجمهور الذي مل من سماع أغنيات الكبار التقليدية.

وأضاف: “حينما يحاول صوت جديد مثل شاهين وغيره الظهور في الساحة الغنائية يجب أن يكون مختلف عن أغنيات الكبار التي لم تعد تلقى أي رواج فني مما أدى لسحب بعضهم لأغنياتهم من السوق، لأنهم أصبحوا يكررون أنفسهم فنيا منذ فترة طويلة”.

ولفت إلى أن الجمهور من سيتأثر بهذا الصدام بين جيل الكبار والجيل الجديد من المطربين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »