غليان داخل «المالية» بسبب تغييرات «حجازى» الجديدة.. والمخاوف من «الأخونة» تتصاعد

غليان داخل «المالية» بسبب تغييرات «حجازى» الجديدة.. والمخاوف من «الأخونة» تتصاعد
جريدة المال

المال - خاص

12:30 م, الأثنين, 25 فبراير 13

مها أبوودن

حالة من الغضب والغليان تشهدها أروقة وزارة المالية حالياً، بسبب التغييرات التى أجراها الدكتور المرسى حجازى، وزير المالية، على الهيكل الوظيفى للوزارة منذ توليه منصبه وحتى الآن.

 
 المرسي حجازي

والغضب سببه التخوف من استعانة حجازى بالمزيد من كوادر حزب «الحرية والعدالة»، بعد الاستعانة بالدكتور عبدالله شحاتة، رئيس اللجنة الاقتصادية للحزب كمستشار اقتصادى للوزير، والدكتور أحمد النجار مسئولاً عن ملف الصكوك بالوزارة.

قالت مصادر مطلعة داخل الوزارة، إن الصلة بين الإدارات المركزية للموازنة العامة والوزير انقطعت تماماً بعد الإطاحة بممتاز السعيد، الوزير السابق، رغم أن هذا التوقيت من كل عام كان يشهد اجتماعات مكثفة بين هذه الإدارات والوزير لإعداد المسودة النهائية للموازنة الجديدة، تمهيداً لإحالتها إلى مجلس الوزراء، ثم مجلس النواب الجديد بعد تشكيله.

وأشارت المصادر إلى أن اجتماعات الموازنة انتقلت بشكل تلقائى إلى مكتب المستشار الاقتصادى الجديد للوزير، الذى يستقبل يومياً عدداً كبيراً من أعضاء اللجنة الاقتصادية بحزب «الحرية والعدالة»، إضافة إلى أعضاء من حزب «النور» أيضاً، للنقاش حول الموازنة، وذلك فى الوقت الذى يرتب فيه هانى قدرى، مساعد أول الوزير، لقاء آخر مع رئيس قطاع الموازنة عاطف ملش، يحسم أمر المسودة النهائية للموازنة الجديدة.

فى الوقت نفسه استعان الدكتور المرسى حجازى بمستشار قانونى جديد من مجلس الدولة هو المستشار ماجد شبيطة، خلفاً لآخر مستشار قانونى للوزير الدكتور أشرف شكرى الذى شغر منصبه منذ ما يقرب من العام، إلى جانب الاستعانة بالدكتور محمد المكاوى، مستشاراً للوزير للعلاقات الخارجية، خلفاً لأمينة غانم التى أنهت تعاقدها كمستشار مع الوزارة هذا العام.

يذكر أن الدكتور سمير رضوان، وزير المالية الأسبق، كان قد قلص عدد مستشارى الوزير عقب ثورة 25 يناير، وكان من أبرز المستشارين، الذين استغنى عنهم الوزير آنذاك الدكتورة منال حسين، كما قلص رضوان رواتب عدد كبير من المستشارين ومساعدى الوزير، وعلى رأسهم هانى قدرى.

فى الوقت نفسه ترددت أنباء عن أن الوزير يسعى حالياً للاستعانة بأحد كوادر البنك الأهلى فى قطاع الدين العام كمعاون لسامى خلاف، رئيس القطاع.

جريدة المال

المال - خاص

12:30 م, الأثنين, 25 فبراير 13