اتصالات وتكنولوجيا

«غرفة الإسكندرية» تتعاقد مع بنك «QNB الأهلى» لمنح تسهيلات للتجار

عبر برامج ائتمانية ميسرة

شارك الخبر مع أصدقائك

تعاقدت الغرفة التجارية فى الأسكندرية مع بنك QNB الأهلى لمنح تسهيلات تمويلية وائتمانية للتجار الاعضاء ومنهم العاملين بنشاط المحمول وذلك فى ضوء دعم المشروعات التنموية والتوسع فى حجم الأعمال بالسوق المحلية.

وقال أحمد مصطفي، رئيس شعبة مراكز الاتصالات وتجارة المحمول بالغرفة، إنه تم تفعيل بنود آليه التعاقد على تقديم حوافز وتسهيلات ائتمانية ميسرة لكل من الأعضاء والتجار المشتركين بالغرفة على أن يقوم البنك بتقديم كافة البرامج والتسهيلات الممنوحة لهم.

وأضاف مصطفى لـ «المال» أنه وفقًا لبنود التعاقد المبرم مع مسئولى إدارة بنك «QNB الأهلي» سيتم تمويل ودعم المتقدمين للبرامج التمويلية بدون سقف ائتمانى محدد فى المشروعات التنموية التى يحتاجون لتمويلها خلال الفترة المقبلة

اقرأ أيضا  عمرو طلعت : «الاتصالات» تضع المرحلة الثالثة لتطوير خدمات الإنترنت الثابت مع بيت خبرة عالمي

وأشار إلى أن الغرفة التجارية بالإسكندرية قامت بإتخاذ كافة الخطوات التى يمكن من خلالها تذليل العقبات أمام التجار والأعضاء المشاركين بالتعاون مع إدارة البنك على أن يتولى الأخير مهام تنفيذ برامج القروض والتسهيلات الائتمانية فى ضوء دراسات الجدوى المقدمة للمشروعات.

أحمد-مصطفى.jpg
أحمد مصطفي رئيس شعبة مراكز الاتصالات وتجارة المحمول بالغرفة التجارية فى الأسكندرية

تابع «يحق لأى مشترك أو عضو بالغرفة التجارية بالأسكندرية التقدم بطلب للحصول على تسهيلات أو برامج ائتمانية وفق الإجراءات والاشتراطات المحددة من قبل إدارة البنك التى بدأت تفعيل بروتوكول التعاون المبرم».

اقرأ أيضا  ترامب يطلق «سوشيال تروث» ليتحدى عمالقة التواصل الاجتماعي

وذكر أن الغرفة تبحث تقديم كافة أوجه الدعم المالى والفنى بجانب التعاون مع الأعضاء أو التجار الذين يسعون لإعداد دراسات الجدوى المتعلقة بالمشروعات التنموية المزمع تنفيذها؛ وذلك حرصًا منها على تنمية المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر والعمل على استمرارية ضخ كافة الشركات المزيد من الاستثمارات فى السوق المحلية.

وكشف عن وجود مندوب من البنك داخل الغرفة يتولى تسهيل كافة إجراءات حصول التجار على تسهيلات ائتمانية أو الدخول فى برامج تمويلية .

اقرأ أيضا  «أورنج» ترعى معرض «آرت دي إيجيبت» حتى 7 نوفمبر

فى سياق آخر، أشاد مصطفى بالمشروعات التى تتبناها الدولة فى إطار عمليات التحول الرقمى وميكنة جميع الخدمات للمواطنين فى كافة الجهات والمؤسسات، مما يفتح شهية الاستثمارات المحلية للدخول والمشاركة فى الأعمال المتعلقة بها سواء تأهيل البنية التحتية أو مقدمى الخدمات.

ولفت إلى أنه من المتوقع تزايد حجم أعمال الشركات العاملة فى السوق المحلية خاصة المقدمة لخدمات حلول الاتصالات والهواتف الذكية وسط تزايد معدلات الإقبال على حصول الخدمات «أونلاين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »